عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • الطيب من مطار القاهرة.. الأزهر الشريف كان وسيظل المعبر عن ضمير الشعوب العربية والإسلامية

الطيب من مطار القاهرة.. الأزهر الشريف كان وسيظل المعبر عن ضمير الشعوب العربية والإسلامية

شيخ الازهر احمد الطيب

أكد الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، أنَّ الظروف الاستثنائية التي يمر بِها عالَمنا العربي، حيثُ ما يزال إخوتنا في العراق يواصلونَ اعتصامهم السِّلميّ الحضاريّ ضِدَّ الطائفية البغيضة، كما لاتزال النار تأكل وطننا السوري العزيز، ويصل شواظها إلى إخوة لنا آخرين، ويعمل الخصوم بإشاعة الفوضى وإشارة المشكلات الحقيقية والموهومة في مختلف الأقطار العربية والإسلامية، يصبح واجبًا على كل قادرٍ على بذل مسعى إيجابي للإصلاح والتفاهم وحُسن العلاقات بين أبناء الأمة الواحدة ألَّا يَتردَّد في بذله والنهوض إليه. وأضاف فضيلته قبيل مغادرته إلى دولة عُمان بصالة كِبار الزوّار بمطار القاهرة، أن الأزهر الشريف سيظل، بإِذن الله، المعبر عن ضمير الشعوب العربية والإسلامية والتي تتطلع إلى الحرية والاستقرار والتقدُّم والسلام. من جانبه، أشار الدكتور عبد الفتاح بركة، عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف وعضو الوفد المرافق لفضيلة الإمام، إلى أن ما قاله فضيلة الإمام الأكبر هو الرسالة المَعنَويِّة، وهو الدَّافع من وراء الزيارة التي يلتقي فيها الإمام الأكبر شيخ الأزهر إخوانه في عُمان، في ديارهم العزيزة تقديرًا لمشاعرهم الفيَّاضة نحو مصر والأزهر، وفي ظل هذه الروح سَيُلقي الإمام الأكبر كلمته التّوجيهية في مؤتمر "الإعلام العربي في مراحل الانتقال" بإمارة دبي الشقيقة، ويقتطع هذا الوقت من برنامجه الزاخر بالواجبات، بنيِّة خالصة وقصدٍ قويم، وإيثارًا للمصلحة العامة للعرب والمسلمين.

اقرأ أيضاً