رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • الخارجية الأمريكية: لقاء بيرنز والشاطر لمنع العنف وتيسير حوار.. ولن يلتقي مرسي
إعـلان

الخارجية الأمريكية: لقاء بيرنز والشاطر لمنع العنف وتيسير حوار.. ولن يلتقي مرسي

صورة أرشيفية

إعـلان

أكدت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية ماري هارف أن لقاء نائب وزير الخارجية الأمريكية ‏وليام بيرنز مع نائب المرشد العام للاخوان المسلمين خيرت الشاطر اليوم جاء في إطار الجهود ‏الدبلوماسية الجارية لمنع المزيد من العنف وتهدئة التوترات وتيسير إجراء حوار شامل بين ‏المصريين الذي يمكن أن يساعد في عملية الانتقال إلى حكومة مدنية منتخبة ديمقراطيا، ‏مشيرة إلى أن الاجتماع جاء عن طريق تعاون السلطات المصرية‎.‎ وأوضحت المتحدثة أن بيرنز لن يلتقي مع الرئيس السابق محمد مرسي، وقالت: "اعتبارا من ‏الآن، لا توجد خطط له (بيرنز) لمقابلة محمد مرسى"‏‎.‎ جاء كلام المتحدثة ردا على طلب لتأكيد عقد لقاء بيرنز مع الشاطر، الذي أوضحت فيه أن ‏اللقاء تم في وقت متأخر من مساء أمس في السجن وكان يرافق بيرنز خلاله مبعوث الاتحاد ‏الأوروبي برناردينو ليون ووزيرا خارجية قطر والإمارات العربية المتحدة.‏ وقالت إن بيرنز أكد مجددا أن بلاده تشجع المصريين على أن يكونوا جزءا من عملية شاملة ‏تضم جماعة الإخوان المسلمين.‏ وأعربت المتحدثة عن اختلافها مع الفكرة القائلة بأن الولايات المتحدة ليس لها تأثير أو نفوذ ‏في مصر، مشيرة إلى أن بلادها لديها شراكة تاريخية طويلة مع المصريين وجزء من ذلك ‏يتركز على المساعدات وتمتد إلى ما هو أبعد من ذلك.‏ وأضافت: "مسئولونا لديهم علاقات طويلة الأمد مع مختلف القادة المصريين.. وسنواصل ‏العمل معهم في المستقبل".‏ وقال المتحدثة: "إنني أختلف بشدة مع فكرة أننا فقدنا كل النفوذ والتأثير في مصر.. لدينا شراكة ‏وثيقة وسنواصل العمل معا".‏

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان