عاجل

إعـلان

برلماني: خفض سرعة القطارات الحل الوحيد لسلامة الركاب

إعـلان

أيد النائب محمد بدوي دسوقي، عضو لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، قرار المهندس هشام عرفات وزير النقل بتخفيض سرعة القطارات خلال عيد الأضحى لزيادة معدل الأمان، لافتًا إلى أن زمن الرحلات يستغرق وقتًا أطول ولكن يضمن في النهاية وصول المسافرين سالمين إلي أسرهم.


وأضاف بدوي في بيان له، أن خفض سرعة القطارات الحل الوحيد المتاح أمام الوزارة لزيادة معدلات السلامة للركاب، ويرجع ذلك إلي تهالك خطوط السكك الحديد والقضبان والمنظومة ككل، والدولة تعمل الآن علي تطوير المنظومة وفقًا لخطة تدريجية تتناسب مع الموارد المتاحة، مشيرًا إلي أن القطارات الموجودة حاليًا عمرها الافتراضي انتهي، حيث أن القطار يدخل صيانة كاملة كل 12 عام "عمرة" ويتم ذلك مرتين للقطار، مما يؤكد انتهاء العمر الافتراضي لمعظم القطارات.


وأوضح عضو لجنة النقل والمواصلات، أن القطارات المتاحة حاليًا يمكن الاستفادة منها من خلال الرحلات القصيرة التي لا تتعدي الـ 50 كم، كما يمكن الاستفادة منها داخل المحافظات.


وقال بدوي، إن تطوير نظم الإشارات والاتصالات داخل السكك الحديد يمنع من حوادث القطارات وخطوة جيدة في طريق زيادة معدلات الأمن والسلامة ويصب في المصلحة العامة للدولة والمواطن، ولكن يجب مراعاة تطوير المنظومة الأساسية ألا وهي القطارات و"الجرارات" بجانب الخطوط المتهالكة التي تعد المشكلة الأكبر في منظومة السكك الحديد،حتى يتسنى لنا من خلال النظام الإلكترونى الجديد، التحكم والسيطرة فى حركة مسير القطارات بدون الاعتماد على العنصر البشرى مما يؤدى إلى زيادة عدد القطارات وتخفيض زمن الرحلة وتحقيق الأمان للركاب.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس