عاجل

إعـلان

أبرزها منع سرطان القولون والثدي وصحة القلب والعظام..

7 فوائد تجعلك تتناول الجرجير يوميًا.. تعرف عليها

جرجير - أرشيفية

إعـلان

ذكر موقع "only my health" الطبى، أن الفوائد الصحية للجرجير تشمل توفير التغذية، وتعزيز المناعة، والوقاية من السرطان، ودعم الغدة الدرقية، وتبدأ هذه الفوائد الصحية مع خدمة واحدة من الجرجير كمكمل غذائى.


وأضاف الموقع، أنه من الممكن استخدام الجرجير فى الطب البديل قبل اللجوء للعلاج الدوائى فى الأمراض المختلفة:


1- منع سرطان الثدى:

الجرجير لديه خصائص تماثل هذا المغذيات النباتية السرطانية الفعالة التى تظهر مع تناوله فى طبق السلطة، ويساعد على زيادة الجزيئات فى الدورة الدموية فى الجسم التى قد تمنع تكرار سرطان الثدى، كما يعتبر سرطان وقائى للمعدة والرئة.


2- منع سرطان القولون والمستقيم:

وعلى الرغم من أن الدراسات أظهرت نتائج متباينة، فقد خلص العديد منهم إلى أن تناول الغذاء من حمض الفوليك الذى يحتويه الجرجير كجزء من نظام غذائى يومى، قد يكون بمثابة وقاية ضد سرطان القولون والمستقيم.


3- تحسين وظيفة الغدة الدرقية:

الجرجير هو عضو فى عائلة براسيكا من الخضراوات الصليبية التى أظهرت تأثيرا مفيدا فى صحة الغدة الدرقية، حيث تعمل على الحد من إنتاج هرمون الغدة الدرقية ويكون أكثر فائدة عند تناوله خام. 


4- تحسين صحة القلب والأوعية الدموية:

بالإضافة إلى محتوى المغذيات من الجرجير، لديه العديد من الأيض الثانوية التى تساعد على تقليل خطر الأمراض المزمنة المختلفة، حيث يساعد على خفض LDL- الكولسترول الذى يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مثل تصلب الشرايين وأمراض القلب المزمنة الأخرى، كما يحتوى الجرجير على فيتامين C الذى يعمل كمضاد للأكسدة، ويساعد فى الحد من تلف الأنسجة القلبية الناجمة عن الإجهاد التأكسدى.


5- تحسين صحة العظام:

تظهر الدراسات أن الجرجير غنى بالكالسيوم الذى يعمل فى الحد من خطر هشاشة العظام، وإصلاح وبناء العظام عن طريق التسبب فى زيادة فى إنتاج الخلايا العظمية، والخلايا المسئولة عن هذا النشاط المفيد، وهو ضرورى لفئات كبار السن والشيخوخة.


6- غنى بمحتوى فوليك:

الجرجير غنى بحمض الفوليك الذى يعتبر عنصرا غذائيا أساسيا ويلعب دورا فى الوقاية من العيوب الخلقية وفى دعم الجسد صحيا بصورة يومية.


7- العمل كمضاد للاكتئاب:

قد يكون سبب انخفاض مستويات الفوليك بسبب نقص التغذية أو تناول الكحول المفرط، ووفقا للدراسات الحديثة فأكدت أن انخفاض مستوى حمض الفوليك يزيد من خطر الاكتئاب، حيث يعمل الفوليك داخل الجرجير مع الناقلات العصبية، ومسارات الجهاز العصبى المركزى.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان