عاجل

إعـلان

مخلفات ترعة جاد الرب بالقوصية مصدرا لإزعاج الأهالي

إعـلان

استغاث أهالي قرية عون الله، التابعة لمركز القوصية بمحافظة أسيوط، من تراكم مخلفات ترعة جاد الرب، مما أدى لإغلاق الطرق، فضلا عن انتسار الامراض والأوبئة.

في البداية يقول المهندس عبد المقصود ضاحي، أحد أهالى القرية، إنه بعد مرور قرابة عام من تجفيف المصرف، لعدم وصول المياه إلى المسرب المتفرع من ترعه جاد الرب المتواجد بالقرية،  مما جعله مستنقعا للأوبئه، وقامت هندسه الرى بتطهير الترعة وإخراج ناتج الحفر، مما أدي إلى إعاقة حركة السير بالطرق ومنع مرور أى نوع من وسائل النقل، مما يشكل خطر داهم عند الطوارئ من حدوث حرائق أو حالات مرضي خطيرة، ويحيل دون وصول سيارات الاسعاف أو الإطفاء، إضافة إلي تضرر أهالى القرية من تلك المخلفات بالأوبئة والأمراض.

 وتابع: "تم التوجه للمسئولين لرفع تلك المخلفات وفتح الطرق ومق، دون جدوى منذ أكثر من ١٤ يوم والاهالى، كما تم تقديم شكوي للبيئة وقامت اللجنة بإجراء معاينة واقروا بالوضع ولكن دون نتيجة، مع التواصل المستمر مع غرفة عمليات المحافظة وقد وعد باتخاذ اللازم.

فيما طالب خالد بدران "محامي"،  أحد أهالي القرية، بان يتم عمل صرف مغطى للترعة حتي تكون مطابقة للمعايير الصحية الآدمية  لأنها لا تخدم اى مزراع منذ اكثر من سنة مع إعتماد الأهالي والفلاحين علي المواسير الخارجية.

‪كما ابدى حسام العمده صاحب مصنع مكرونة ، مخاوفه الشديده نتيجة لاقتراب عمليات التطهير من المصنع، مما يؤدي لتعطيل مصالحة، وعدم مبالاه القائمين على التطهير بالمسئوليه حيث ان نواتج التطهير من مخلفات تودى الى غلق الطريق على سيارت نقل الدقيق والبضائع والمنتجات من وإلى المصنع مما يتسبب فى تعطل المصنع وقطع عيش اكثر من ١٥ عامل بالمصنع 

أضاف: "كما يوجد بالجوار حضانتين يتخوف أولياء الأمور من تعرض ابناءهم من خطر والانزلاق والاصابات

وكذلك اعربت الدكتوره سومة حماد عن اسفها الشديد من تصرف مهندسة الرى وعدم استجابتها للنداءت المتكرره من الأهالين موضحة إنها تقدمت بالعدبد من الشكاوى ومنها الشكاوى رقم ١٣٣ بتاريخ ٤/١/٢٠١٨ موجهة لمكتب البيئة بمجلس المدينة، والشكوى رقم ١٥ لمكتب الصحة بنفس التاريخ، وإرسال تلغراف برقم ١٧٥٢٩٦٨ لوكيل وزارة الرى بالمحافظة، ولم نجد ردا حتى الآن. .


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس