عاجل

إعـلان

بالفيديو.. التشريح يظهر إطلاق جنود الاحتلال الرصاص على السراديح من النقطة صفر

إعـلان

قالت هيئة شئون الأسرى والمحررين الفلسطينية، اليوم الجمعة، إن النتائج الأولية لتشريح جثمان ياسين السراديح تظهر أنه قتل برصاصة أسفل البطن من المسافة صفر.

 

وأضافت الهيئة أن النتائج أظهرت أن ياسين عانى من نزيف دموي وتمزق في شرايين البطن بالإضافة إلى رضوض في الرأس والصدر وكسور بالحوض.

 

وكانت الهيئة قد أفادت بأن عملية تشريح جثمان الشهيد ياسين السراديح (33 عاما) من مدينة أريحا، بدأت ظهر الجمعة، في معهد الطب العدلي "أبو كبير"، بمشاركة طبيب فلسطيني.

 

وصرح رئيس هيئة شئون الأسرى والمحررين، عيسى قراقع، أن السراديح أعدم ميدانيا، وعن سبق إصرار، حيث تعرض للقتل العمد والضرب الوحشي على يد الجنود فجر الخميس خلال اعتقاله، وذلك حسب ما كشفته كاميرات المحلات التجارية القريبة من مكان تنفيذ جريمة إعدامه وتصفيته.

 

وأكد قراقع أن هذه جريمة حرب بشعة تكرر حكومة الاحتلال الإسرائيلي تنفيذها في ظل التصعيد في عمليات الإعدام الميداني التعسفي التي تزايدت منذ عام 2015.

 

ودعا رئيس الهيئة إلى محاكمة تل أبيب عن هذه الجرائم والإعدامات خارج نطاق القضاء، وتحريك ملفات الجرائم الإسرائيلية في محكمة الجنايات الدولية.

 

وأشار إلى أن سياسة الإعدامات بدل الاعتقال أصبحت نهجا وجزءا من السياسة الصهيونية المتعمدة، مؤكدا أن السراديح كان بالإمكان اعتقاله، بدل إطلاق النار عليه بشكل مباشر، حيث توضح الكاميرات أنه لم يكن يشكل خطرا على الجنود الاحتلال.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس