عاجل

إعـلان

علاج الكحة من خلال المشروبات الساخنة ومضادات الاحتقان

إعـلان

الكحة المستمرة أمر ليس بسيطا ولكنه قد يتعدى كونه عرض فيتحول لمرض، ولعل موسم البرد والأنفلونزا تصاحبه الكحة كثيرا، وهو الأمر الذى يؤلم عضلات الصدر، وليس الشتاء هو المتهم الوحيد وراء السعال فقد يكون ناتجا أيضا عن الحساسية، الربو، والهواء الجاف، والتدخين.


ومن هنا نقدم لك 5 طرق لعلاج الكحة وفقا لما ذكره موقع "webmd" الطبى.

  

1- البقاء رطبًا:

التهاب الجهاز التنفسي العلوي الذى يحدث من البرد أو الانفلونزا يسبب إفرازات إضافية أسفل حلقك وتهيجه، وهو ما يؤدى فى بعض الأحيان للسعال، وتساعد السوائل على التخلص من المخاط، فشربها يساعد أيضا للحفاظ على الأغشية المخاطية رطبة، وهذا مفيد بشكل خاص في فصل الشتاء، عندما تميل المنازل إلى أن تكون جافة، ويعتبر علاج فعال للكحة.

 

2- تناول المشروبات الساخنة: 

شرب الشاي الدافئ مع العسل أيضا يمكنه تهدئة الحلق، وبحسب الأبحاث الحديثة فهناك بعض الأدلة السريرية لدعم هذه الافتراضية، وكذلك ينصح الأطباء بتناول المشروبات الساخنة بصورة عامة خلال الفترة المصحوبة بالكحة.

 

3- خذ حمام ساخن:

الدش الساخن يمكن أن يساعد على السعال عن طريق تخفيف الإفرازات في الأنف، فالبخار يساعد على تخفيف الكحة ليس فقط من نزلات البرد، ولكن أيضا من الحساسية.

وقد تساعد أيضا أجهزة الترطيب في منزل جاف، فوضع الرطوبة مرة أخرى في الهواء يمكن أن يساعد على التخلص من السعال، ولكن يجب الحرص على عدم الإفراط في ذلك، مع الحرص على تنظيف أجهزة التهوية حتى لا تضخ الفطريات والعفن والبكتيريا في الهواء".

  

4- إزالة المهيجات من الهواء:

العطور و بخاخات الحمام المعطرة قد تبدو غير مضرة، ولكن بالنسبة لبعض الأشخاص فإنها يمكن أن تسبب تهيج الجيوب الأنفية المزمن، مما ينتج عنه مخاطا إضافيا يؤدي إلى السعال المزمن، ويعتبر تجنب مثل هذه المنتجات المعطرة أفضل خيار للتعامل مع الكحة.

ولعل أسوأ مهيج في الهواء هو الدخان الذى يخرج من السجائر، لذلك المدخن قد يعاني من تهيج الشعب الهوائية، وأفضل حل له هو التوقف عن التدخين، خاصة أن السعال المزمن الحاد يمكن أن يكون علامة على انتفاخ الرئة أو سرطان الرئة لدى المدخنين.

 

5- تناول الأدوية لعلاج السعال:

أدوية الكحة ومضادات الاحتقان مهمة لتخفيف احتقان الأنف عن طريق تقلص الأنسجة الأنفية المنتفخة والحد من إنتاج المخاط، كما أنها تجفف المخاط في الرئتين وتفتح الممرات الهوائية، ولكن احذر فى التعامل مع هذه الأدوية من الإفراط في استخدام مزيل الاحتقان، حيث إنه يمكنه أن يؤدي إلى جفاف مفرط، والذى يؤدى إلى السعال الجاف.

ويمكن أن يؤدي بخاخ الأنف الاحتقاني، إذا ما استخدمت لأكثر من 3 أو 4 أيام، إلى للمشكلات المذكورة، فمن الأفضل استخدامها لمدة 2 أو 3 أيام ثم تتوقف.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس