عاجل

إعـلان

أضرار الصودا على العظام والأسنان وزيادة الوزن

صورة ارشيفية

إعـلان

زادت بصورة كبيرة استهلاك المشروبات الغازية السكرية يوميا، على الرغم أنها تحتوى على الكثير من السعرات الحرارية، فإن هذا ليس الضرر الوحيد الذي يمكن أن تحدثه الصودا لجسمك. 


بعض المشروبات الغازية تحتوى على مادة "فينيل ألانين" وفقا لموقع "livestrong"، وهو حمض أميني أساسى، وعند الأشخاص الذين لديهم خلل فى عملية الأيض ينصح بعدم شرب المشروبات التي تحتوى على هذا العنصر.


- أضرار الصودا لزيادة الوزن:

قد لا يكون مفاجئًا أن شرب الصودا يساهم في زيادة الوزن، فالصودا غنية جدا بالسكر والسعرات الحرارية ولا تقدم أى مغذيات تحافظ على مستويات الشبع أو تعزز الصحة الجيدة.


ووفقا لأحدث الدراسات أثبتت أن  البالغين الذين يشربون المشروبات الغازية غالباً ما يكونون أكثر عرضة بنسبة 15٪ لزيادة الوزن أو السمنة ، في حين أن البالغين الذين يتناولون مشروبًا صغيراً أو أكثر كل يوم يكونون أكثر عرضة بنسبة 27٪ للوزن الزائد أو السمنة.


- أضرار الصودا ومرض السكري:

بالإضافة إلى التسبب في زيادة الوزن، ترتبط اضرار الصودا بزيادة مخاطر الإصابة بالسكري من النوع 2 ومتلازمة التمثيل الغذائى، متلازمة التمثيل الغذائي هي مصطلح عام لمجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري والسكتة الدماغية.


ووفقًا لأخر الأبحاث ، فإن الأفراد الذين تناولوا وجبة واحدة أو حصتين من المشروبات المحلاة بالسكر يومياً كانوا أكثر عرضة بنسبة 26٪ للإصابة بمرض السكري من النوع 2 مقارنة بأولئك الذين شربوا أقل من حصة واحدة في الشهر.


- أضرار الصودا وضعف العظام:

شرب الصودا بانتظام قد يقلل من كثافة المعادن في العظم ويزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، حيث  تحتوى الصودا على حامض الفوسفوريك - وهو عامل منكه يرتبط بالتأثيرات السلبية على العظام.


زيادة حمولة الأحماض فى الصودا قد تكون أكبر من قدرة الكلى على التعامل معها ونتيجة لذلك، يبحث الجسم عن مخزون - مثل الكالسيوم - لتحييد الحمض، و قد يتم سحب بعض هذه الكالسيوم من عظامك ، مما يضعف هيكلها ويزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام


- أضرار الصودا وتسوس الأسنان:

الصودا واحدة من أهم العوامل الغذائية المساهمة في تسوس الأسنان ، حيث يمكن لحمض الفوسفوريك في الصودا أن يخفف من طبقة  المينا الموجودة على الأسنان، مما يزيد من خطر تسوس الأسنان ، كما يعمل السكر في الصودا كغذاء للبكتيريا الموجودة في الفم بشكل طبيعي،  فعندما تتغذى البكتيريا على السكر، فإنها تخلق أحماض يمكن أن تلحق الضرر بالأسنان.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس