عاجل

  • الرئيسية
  • منوعات
  • الجمعة.. "المريخ" يزين سماء الوطن العربي تزامنًا مع الخسوف الكلي
إعـلان

الجمعة.. "المريخ" يزين سماء الوطن العربي تزامنًا مع الخسوف الكلي

المريخ - ارشيفية

إعـلان

تكون سماء الوطن العربى على موعد يوم الجمعة المقبلة 27 يوليو 2018 مع وقوع كوكب المريخ فى التقابل، ويكون قرصه مضاءً بالكامل بنور الشمس وفى قمة لمعانه مقارنة بأى وقت بهذه السنة، وهو أفضل وقت لرؤية وتصوير الكوكب بالتزامن مع خسوف كلى للقمر.


وكشفت الجمعية الفلكية بجدة - فى تقرير لها - عن أنه بعد أربعة أيام من وقوعه فى التقابل سيقع المريخ فى أقرب نقطة من الأرض يوم الثلاثاء 31 يوليو، ويرجع السبب فى أن التقابل لا يحدث فى نفس يوم أقرب مسافة، نظرًا لأن الأرض والمريخ يدوران حول الشمس فى مدارات إهليجية وليست دائرية تمامًا لذلك يكون هناك فارق بضعة أيام بين الحدثين.


وتابعت الجمعية، أن تقابل هذه السنة لن يجعل المريخ قريبًا إلى الأرض بنفس المسافة التاريخية التى حدثت فى 2003، ولكنه سيكون تقابلاً مثاليًا والكوكب سيكون فى قمة سطوعه فى قبة السماء.


وأشارت الجمعية، إلى أنه يمكن رؤية قرص المريخ فقط من خلال التلسكوبات متوسطة الحجم؛ حيث تشاهد معالم سطحه الرئيسية مع ضعف العاصفة الغبارية التى غطت كامل الكوكب منذ شهر يونيو الماضى، وعند رؤية الكوكب بالعين المجردة سيبدو كنقطة ضوئية برتقالية ساطعة باتجاه الأفق الجنوبى الشرقى.


وتابعت الجمعية الفلكية بجدة: أن تقابل كوكب المريخ يحدث كل سنتين ما يعنى بأن هذا التقابل فى السماء يحدث بعد تقابل 2016، وفى وقت التقابل تعبر الكرة الأرضية ما بين الشمس والمريخ، وفى كل مرة يحدث ذلك مع أحد الكواكب الخارجية فى نظامنا الشمسى يقال إن ذلك الكوكب فى التقابل.


ويعتبر التقابل حدثًا هامًا لأن المريخ يكون قريبًا إلى الأرض وفى أفضل لمعان له فى قبة السماء ويكون مرئيًا طوال الليل؛ حيث يشرق مع غروب الشمس ويصل أعلى نقطة فى قبة السماء عند منتصف الليل باتجاه الأفق الجنوبى ويغرب مع شروق شمس اليوم التالى.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس