عاجل

إعـلان

اليوم.. وصول رفات المصري المختفي منذ 15 عاما بإيطاليا

صورة أرشيفية

إعـلان

يصل إلى أرض الوطن، رفات المصرى المتوفى، عيد عبدالخالق الأدهم، على رحلة "مصر للطيران"، التي سوف تقلع من ميلانو في السادسة من مساء اليوم، الخميس، وتصل في الساعة التاسعة مساءً، وعُثر عليه "هيكل عظمي"؛ بعد 15 سنة من اختفائه بمدينة بياتشنسا بالشمال الإيطالي.

وكان وزير القوي العاملة، محمد سعفان، تلقى تقريرًا من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالقنصلية المصرية بميلانو، شرح فيه تفاصيل قصة المواطن المتوفى "عيد عبدالخالق الأدهم"، الذي ترجع جذوره إلى مدينة كفر الزيات بمحافظة الغربية. 

وقال هيثم سعد الدين، المتحدث الرسمي لوزارة القوى العاملة، إن المستشار العمالي بميلانو عزت عمران، حكى تفاصيل قصة العثور على المواطن المصري بعد 15 عامًا، وكان قد اختفى منذ عام 2004 في مدينة بياتشنسا بالشمال الإيطالي، وتم العثور على جثمانه في إحدى البنايات المهجورة في أثناء عملية هدم المبنى في منتصف عام 2018.

وأضاف أن مكتب التمثيل العمالي تابع حكاية المصري المختفي من عام 2004، حيث تواصل مع الشرطة الإيطالية، التي قامت بدورها بالاتصال بشقيق المختفي ويدعى "سمير"، وأخذت منه عينية من DNA وبعد عدة أشهر قاموا بإبلاغه بأنهم وجدوا شقيقه، وظل الهيكل العظمي موجودًا في مشرحة Pavia من يوليو 2018 حتى الآن، وخلال تلك المدة لم تصل السلطات الإيطالية بعد إلى أسباب الوفاة.

ووجه الوزير، المستشار العمالي بميلانو عزت عمران، بمتابعة وصول جثمان المتوفى "الهيكل العظمي" لأرض الوطن، فضلًا عن متابعة مستحقات أسرته لدى هيئة التأمينات والضمان الاجتماعي ولدي صاحب العمل الذي كان يعمل لديه.

وقد تحمل "سمير" شقيق المتوفى تكاليف نقل الجثمان بميلانو للقاهرة.

وقام المستشار العمالي بميلانو بتقديم واجب العزاء باسم وزير القوي العاملة محمد سعفان لشقيق المتوفى، كما تم إبلاغ عزاء السفير إيهاب أبو سريع القنصل العام بميلانو.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان