عاجل

  • الرئيسية
  • محافظات
  • "سعداوى": رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي فرصة حقيقية لتحقيق التنمية الاقتصادية في القارة
إعـلان

عميد معهد دول حوض النيل بجامعة الفيوم..

"سعداوى": رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي فرصة حقيقية لتحقيق التنمية الاقتصادية في القارة

الدكتور عدلي سعداوي عميد معهد البحوث والدراسات الاستراتيجية لدول حوض النيل بجامعة الفيوم

إعـلان

أكد الدكتور عدلي سعداوي عميد معهد البحوث والدراسات الاستراتيجية لدول حوض النيل بجامعة الفيوم، أن رئاسة مصر، ممثلة في الرئيس عبد الفتاح السيسي، للاتحاد الإفريقي، يعد أهم حدث سياسي في بداية عام 2019، مشيراً إلى أنها خطوة مهمة للغاية لتنفيذ خطط مصر للنهوض بافريقيا، ومواجهة النزاعات في مختلف مناطق القارة خصوصا الأزمات المزمنة كأزمة البحيرات الكبرى وجنوب السودان


وأوضح أن إفريقيا ستكون امتداداً لعملية الإصلاح الاقتصادي والمشروعات القومية العملاقة التي تقودها مصر، وستتيح الاستفادة من الإمكانيات المتاحة لدي مصر وتصديرها إلى البلدان الإفريقية.


وأشاد " سعداوي " باهتمام الرئيس السيسى بالعمل بصورة مكثفة لتفعيل اتفاقية التجارة الحرة بين الدول الإفريقية وبعضها، لما سيكون لها من مردود اقتصادي كبير ينعكس على جهود تحقيق الرخاء والتنمية لشعوب القارة.


وأشار إلى أن خطة مصر في رئاسة الاتحاد الإفريقي تعتمد على تحقيق التنمية الاقتصادية من أجل القضاء على الفقر والهجرة غير الشرعية، وإيجاد فرص استثمارية من أجل خلق فرص عمل لشباب إفريقيا، ومواجهة الإرهاب.


 أما على الناحية الاقتصادية فقد أشار عميد معهد دول حوض النيل بضرورة الوحدة والتعاون والتكامل بين الدول السمراء، لاستغلال ما تمتلكه دولها من إمكانيات كبيرة وفرص استثمارية خصبة لتحقيق التنمية الشاملة والحقيقية داخل دول القارة، والتعرف على تجربة الإصلاح الاقتصادى الناجحة التى قامت بها مصر ولقيت إشادة كبيرة من المؤسسات المالية الدولية، والاستفادة من موقع مصر الجغرافى بين دول العالم لتكون همزة الوصل ومركز إقليمي شامل للتعاون الأفريقى مع الدول العربية والأوربية والآسيوية والأمريكية بما يعود بالنفع والفائدة على جميع دول القارة


 وأكد سعداوي أن خبراء التنمية يؤكدون على أن تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي سيكون فرصة لا تعوض يتعين اغتنامها من أجل إعطاء قوة دفع أكبر للعمل الأفريقي المشترك يقوم على تحقيق الفائدة والنفع المتبادلين للجميع.


 وأوضح عميد معهد دول حوض النيل أن استراتيجية 2063 تعد إطارا شاملا لتحقيق أهداف الإنماء الاقتصادي والاجتماعي للأفارقة ستدعم القاهرة خلال رئاستها للاتحاد الأفريقي وضع أهدافها موضع التنفيذ بحلول هذا التاريخ ، وقد شكل منتدى أفريقيا 2018 الذي استضافته مدينة شرم الشيخ مطلع ديسمبر الماضي منصة انطلاق لإعلان استراتيجية مصر تجاه النهوض بالقارة في المرحلة القادمة من منظور بناء الوطن والمواطن باعتباره هدفا للتنمية وصانعا لها    .


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس