عاجل

إعـلان

القاتل الصامت.. مرض شائع يهدد الملايين في العالم

إعـلان

قالت شبكة "غيه بي سي" الأمريكية، إن الجمعية الطبية الأمريكية طالبت باتخاذ إجراءات أكبر ضد ما يسمى بالقاتل الصامت.


وذكرت الجمعية أنه يجب اتخاذ إجراءات عاجلة لحماية مرضى الضغط فى الولايات المتحدة والعالم كله، حتى لا يتعرضوا لمضاعفات المرض المعروف باسم القاتل الصامت مثل احتشاء عضلة القلب والفشل الكلوى بسبب النقص الحاد فى أدوية الضغط نتيجة إقدام شركات الأدوية على سحب كميات كبيرة من أدوية الضغط بعد اكتشاف آثار لمادة مسرطنة فيها حيث تحتوى هذه الأدوية على مادة فعالة باسم لوستران البوتاسيوم. 


ووجدت آثار في أدوية الضغط المصنعة من هذه المادة لمادة أخرى يحتمل أن تكون مسرطنة تعرف اختصارا باسم NMBA.


ويعتقد أن هذه المادة تتولد لأسباب غير معروفة حتى الآن خلال تصنيع العقار من لوستران البوتاسيوم.


وقامت معظم الشركات التى تنتج العقار من هذه المادة بسحب أدويتها من التداول. 


ويعد مرض الضغط هو مرض العصر وهو معروف جدا ، لكن الكثير منا لا يعرف أن له اسما آخر وهو القاتل الصامت ، حيث أن هذا المرض قد لا يأتي بأي عرض مرضي واضح إلى أنه يأتي بمضاعفات قاتلة تكون عبارة عن ارتفاع ضغط الدم بحيث يكون أكثر من 140/90 عند قياسه في مرتين متباعدين، على أن يكون بين هاتين المرتين على الأقل أربع ساعات. 


ويعد مرض ضغط الدم من الأمراض المنتشرة في العالم، حيث إن نسبته تصل في الدول المتقدمة إلى 20-30% من البالغين، أما في البالغين من العرق الإفريقي الأسود فتصل النسبة إلى 40-50%. 


وكلما زاد ضغط الدم فإن مضاعفات المرض تزداد، ويجب أن يخضع جميع الأشخاص البالغين لقياس دوري لضغط الدم على الأقل مرة كل خمس سنوات، ويتم قياس الضغط في حالة جلوس المريض، أما في كبار السن ومرضى الضغط فيجب قياس الدم في حالة الوقوف لتشخيص ما يسمى بانخفاض ضغط الدم الانتصابي.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس