عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • الحكومة: لا صحة لوجود نقص في الأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفيات الجامعية
إعـلان

الحكومة: لا صحة لوجود نقص في الأدوية والمستلزمات الطبية بالمستشفيات الجامعية

إعـلان

نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، ما تداولته بعض صفحات التواصل الاجتماعي أنباء بوجود نقص شديد في الأدوية والمستلزمات الطبية بعدد من المستشفيات الجامعية خاصة قسم الحروق بمستشفيي قصر العيني والدمرداش الجامعي.


وقام المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، والتي نفت تلك الأنباء بشكل قاطع، مُؤكدةً أنه لا صحة على الإطلاق لوجود نقص في الأدوية والمستلزمات الطبية في أي مستشفى من المستشفيات الجامعية، وأن كافة المستشفيات الجامعية تعمل بكامل طاقتها وبشكل طبيعي، مُشددةً على متابعة الوزارة باستمرار لموقف  المستلزمات الطبية، وطلب أي كميات إضافية قبل نفاد الكمية، وأن كل ما يثار في هذا الشأن مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة تستهدف غضب الرأي العام.


 


وأكدت الوزارة، على توافر وضخ المستلزمات الطبية للمستشفيات الجامعية، مُشيرةً إلى أن قسم الحروق بمستشفى القصر العيني يستقبل حالات الحروق على مدار 24 ساعة، حيث تم افتتاح وحدة كبيرة للحروق ضمن المرحلة الثالثة من تطوير مستشفى طوارئ قصر العيني 185 مؤخرًا، وتشمل الوحدة أسرَّة خاصة لأطفال الحروق، بأحدث الأجهزة الطبية، بأوزانهم، بالإضافة إلى إنشاء مركز لألعاب للأطفال، ومركز لتمارين العلاج الطبيعي، كما يضم المركز ٣٢ سريراً لرعاية الحروق والطوارئ من الكبار وحتى الأطفال، وغرفتي عمليات مجهزتين.



وفي سياق متصل، شددت الوزارة على أهمية مركز الحروق بمستشفى الدمرداش باعتباره متخصصاً في استقبال وعلاج حالات الحروق الحادة، من خلال توفير خدمة صحية متكاملة تشمل، غرفة عمليات مجهزة بأحدث الأجهزة والمستلزمات الجراحية لمساعدة الحالات الحرجة وعيادتين خارجيتين، كما تتضمن وحدة العناية المركزة، والتي تشمل 8 أسرة، على هيئة وحدات منفصلة مجهزة بأحدث الوسائل العلاجية، من أجهزة التحليل وحتى التخدير، وغيرها برعاية قسم الجراحة التجميلية، ويفتح المركز أبوابه للمصابين يوميًا.


 


وفي النهاية، ناشدت الوزارة جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أية حقائق، وتؤدى إلى بلبلة الرأي العام وإثارة غضب المواطنين، وفي حالة أية استفسارات يرجي الاتصال على رقم الوزارة (0227920323).

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس