عاجل

  • الرئيسية
  • سياسة وبرلمان
  • وكيل اتصالات النواب: "الملصق الإلكتروني" طفرة تكنولوجية في عالم المرور وزراع الامن في ضبط المخالفين
إعـلان

وكيل اتصالات النواب: "الملصق الإلكتروني" طفرة تكنولوجية في عالم المرور وزراع الامن في ضبط المخالفين

صورة أرشيفية

إعـلان

قالت الدكتورة مي البطران، وكيل لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب، إن وحدات المرور بدأت في تركيب الملصق الإلكتروني للسيارات لأول مرة في مصر، لافتًة إلى أن هذه التكنولوجيا ستساعد رجال المرور في العديد من مهامهم.


وأكدت "البطران" في بيان صادر عنها، اليوم الثلاثاء، أن الشريحة الذكية التي بدأت إدارات المرور في لصقها للسيارات سوف تساعدهم في كشف المخالفات ومتابعة أوراق السيارات والتراخيص المنتهية، موضحًة أن هذا هو الدور الذي يمكن للتكنولوجيا أن تلعبه في سبيل تأمين حياة المواطنين وجعلها أكثر أمانًا وأكثر راحة على مختلف المستويات.


 


وتابعت: الملصق الإلكتروني هو عبارة عن شريحة «rsid»يستخدم في تحديد هوية السيارة عبر موجات الراديو، والذي يحتوي على وحدة ذاكرة صغيرة جدا مخزن عليها رقم الموتور والشاسيه ومدة الترخيص وكافة معلومات السيارة، فضلًا عن معلومات صاحبها من الاسم ورقم الموبايل والإيميل الشخصي، وأنه جاري الان استكمال تطبيقه علي الطرق الرئيسية والمحاور، مشيرة إلى أن الشريحة الإلكترونية سوف يكون لها دورًا كبيرًا في مساعدة رجال المرور للكشف عن السيارات منتهية الترخيص أو التي ارتكبت مخالفات بكل سهولة.


 


أوضحت وكيل لجنة الاتصالات بالبرلمان، أن هذه التجربة التي بدأت الوحدات المرورية في تركيبها للسيارات منذ 23 يناير الماضي سوف يكون له دورًا كبيرًا، فضلًا عن أنه تم بالفعل تركيب وتشغيل الشاشات الإلكترونية والتي تهدف إلي توعية المواطنين بالإشارات المرورية وبقوانين المرور والمخالفات بصورة بسيطة، وإرشادات المواطنين عن حجم الكثافات المرورية بالطرق وتوجيههم لطرق بديلة. 


 


وأشادت بالدور الذي تلعبه وزارة الداخلية من خلال قطاع المرور الذي يحدث من أدواته في إطار السعي لتحسين الخدمات وتزويد معدلات الأمن لحماية المواطنين والمجتمع ، مؤكده أن جميع الهيئات الحكومة عليها أن تستكمل رؤيتها في التحول للعمل الإلكتروني وتوسيع مساحة الاعتماد على التكنولوجيا وتفعيل الاستخدام الأمثل لها بما يتواكب مع العصر الذي نعيش به.



إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس