عاجل

إعـلان

وفاة 11 رضيع داخل مستشفى تونسي.. واستقالة وزير الصحة

صورة ارشيفية

إعـلان

أعلن رئيس الحكومة في تونس، يوسف الشاهد وهو في طريقه إلى مستشفى وسيلة بورقيبة بالعاصمة التونسية لمتابعة تطورات حادثة وفاة 11 رضيعا، قبوله استقالة وزير الصحة عبد الرؤوف الشريف، وذلك وفقا لما أعلنته وكالة الانباء التونسية "وات".


وأعلن رئيس الحكومة التونسية، فتح تحقيق للوقوف على ملابسات هذا الحادث، متوعدا بمحاسبة كل من سيكشف عنه هذا التحقيق.


وأكد مصدر رسمي لـ"وكالة تونس أفريقيا للأنباء"، أن وزير الصحة قدم استقالته لرئيس الحكومة، خلال الاجتماع الذي انعقد بقصر الحكومة بالقصبة، في وقت سابق من ليلة السبت.


وشهد مركز التوليد وطب الرضيع بمستشفى الرابطة بالعاصمة، 11 حالة وفاة  للأطفال خلال يومي الخميس والجمعة الماضيين وفق بلاغ صادر عن وزارة الصحة، السبت.


وكشفت النتائج الأولية للتحقيق، التي باشرتها خلية الأزمة بوزارة الصحة، بخصوص وفاة 11 طفلا، أن الوفيات يرجّح أن تكون ناتجة عن تعفّنات سارية في الدم تسببت سريعا في هبوط في الدورة الدموية، وقد تمّ رفع العينات لدى الأطفال لتحديد نوعية ومصدر التعفّنات.


وقال الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائيّة بتونس، سفيان السليطي، إنّ النيابة العموميّة أذنت أمس السبت بفتح تحقيق في حادثة الوفاة، مشيرا إلى أنّ النيابة العموميّة بالمحكمة الابتدائية في تونس تعهّدت بالموضوع وبأنّ قاضي التحقيق قد ذهب إلى المستشفى صحبة ممثل النيابة لتحديد ظروف وملابسات الحادثة، والتي سيتمّ نشر جميع المعطيات المتعلّقة بها في القريب العاجل على الرأي العام.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس