عاجل

  • الرئيسية
  • حوادث
  • طفل أوسيم خنقته زوجة عمه بسبب الغيرة والسحر.. والجنايات: إعدام
إعـلان

طفل أوسيم خنقته زوجة عمه بسبب الغيرة والسحر.. والجنايات: إعدام

إعـلان

عاقبت محكمة جنايات الجيزة ربة منزل بالإعدام شنقا لقتلها نجل شقيق زوجها خنقا بعد استدراجه وكتم أنفاسه وإلقاء جثته في صندوق قمامة، وذلك بعد قرابة 10 أشهر من وقوع الجريمة وتداول القضية لعدة جلسات انتهت بإحالة أوراق المتهمة لفضيلة مفتي الجمهورية، وبعد ورود رأيه الشرعي بالموافقة نطقت المحكمة الحكم بالإعدام شنقا. 


واعترفت المتهمة في التحقيقات التي أجرتها نيابة حوادث شمال الجيزة برئاسة محمد شرف، مدير نيابة الحوادث، بتفاصيل جريمتها كاملة ودوافعها لقتل الطفل.


وأشارت التحقيقات إلى أن الجريمة تم الكشف عنها عندما تلقت أجهزة أمن الجيزة إخطارا في شهر أبريل من العام الماضي بالعثور على جثة طفل داخل جوال دقيق ملقى بمقلب قمامة بقرية طناش ومربوط حول رقبته ويده اليمنى قطعة من جلباب حريمي.


وتم تشكيل فريق بحث كشفت تحرياته الأولية أن الطفل يدعى "مصطفى. ا"، 3 سنوات، واختفى من أمام منزله قبل ساعات من العثور على جثته، فتم تركيز خطة البحث على المحيطين بمنزل الطفل المجني عليه حتى كشفت التحريات أن "نورا. ا"، 28 سنة، زوجة عم الطفل، وراء قتله.


انتقلت قوة أمنية وتمكنت من ضبط المتهمة التي اعترفت في مناقشاتها بشعورها بالغيرة من والدي الطفل نظرا لأنهما ميسورا الحال لعملهما في مجال صيد الأسماك والتجارة به، كما أنها تعتقد أن والدة الطفل تقوم بأعمال السحر لها لإيذائها.


وأضافت أنها قررت خطف الطفل ومساومة أسرته لدفع فدية، فاستدرجته من أمام منزله بحجة اللهو مع طفلتها، ثم اصطحبته إلى سطح منزلها وكبلت يديه وكممت فمه وعصبت عينيه باستخدام جلباب حريمي.


وأكملت المتهمة في اعترافاتها: "خفت لحد يعرف فكتمت نفسه، بعد ما مات، حطيته في شوال دقيق فارغ ووضعته داخل حقيبة خضار وركبت ميكروباص ورميت الجثة في مقلب الزبالة، ماكانش قصدي أقتله".

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان