عاجل

إعـلان

حملة " مصيرنا واحد " تستنكر فرض الحراسة على نقابة الصيادلة

صورة أرشيفية

إعـلان

حملة "مصيرنا واحد" تستنكر قيام السلطة التنفيذية بتنفيذ فرض الحراسة على نقابة الصيادلة، وتمكين الحارس القضائي من مجريات الأمور في النقابة، و رغم صدور قرار من قاضي التنفيذ بهذا الا أن سرعة التنفيذ بمعرفة قوة أمنية مكثفة قبيل انتخابات التجديد النصفي المقرر اجراءها منتصف أبريل الجاري .

وأوضح الدكتور أحمد حسين، منسق الحملة، ان سرعت التحرك بالتنفيذ يثير الريبة في الرغبة في السيطرة على النقابة، و تأجيل الانتخابات خاصة أنه سبق صدور حكم المحكمة الإدارية العليا برفض فرض الحراسة على النقابة، و ما يثير الشكوك حول تعمد الزج بالنقابات المهنية في غيابات الحراسة قيام الخصم طالب فرض الحراسة بإجراء الاستشكال الأول و هو الوحيد الذي يوقف تنفيذ الحكم في نفس يوم صدوره ثم انسحب من نظره حتى يمرر فرصة وقف استشكال النقابيين للحكم و المقرر نظره يوم 17 أبريل الجاري .

وأكدت الحملة فى بيان لها على احترامها لأحكام القضاء ، مشيرة إلى أنه هناك تخوف من أن يكون سرعة تنفيذ فرض الحراسة على النقابة ارتداد الي عصر تقييد و تكبيل العمل النقابي الحر الذي هو مسار مهم و أساسي نحو ترسيخ دولة مدنية ديمقراطية.

و طالبة حملة مصيرنا واحد كل الجهات المعنية للتدخل نحو إجراء انتخابات التجديد النصفي لنقابة الصيادلة في موعدها 16 ابريل الجاري، و الذي تنتهي بانتخاب مجلس جديد مقتضيات فرض الحراسة ، كما تامل الحملة من جميع النقابات المهنية و العمالية و منظمات المجتمع المدني اتخاذ مواقف داعمة لاستقلال نقابة الصيادلة و جميع النقابات. 


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان