عاجل

إعـلان

رئيس الوزراء: مصر تدعم جهود تعزيز الأمن في الصومال

مصطفى مدبولى رئيس الوزراء

إعـلان

أكد الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، دعم ومساندة مصر للحكومة الصومالية، ولكل الجهود التى تستهدف تحقيق التنمية وتعزيز الأمن والاستقرار فى ربوع الصومال، موضحا أن مواقف مصر التاريخية كانت دومًا داعمة للصومال وشعبه، ونحن على أتم استعداد لتلبية احتياجات الحكومة الصومالية من الدعم الفنى والتدريب والمنح الدراسية، من أجل المساهمة فى تخريج كوادر صومالية قادرة على قيادة جهود بناء الدولة.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الوزراء، اليوم الأحد، مع أحمد عيسى عوض وزير الشئون الخارجية والتعاون الدولى الصومالي، والوفد المرافق له، بحضور السفير أبو بكر حفني مساعد وزير الخارجية للشئون الأفريقية، وسفير الصومال لدى مصر، والذي تم خلاله بحث سبل تعزيز التعاون بين مصر والصومال. 

وصرّح المستشار نادر سعد المتحدث الرسمى لرئاسة مجلس الوزراء، بأن رئيس الوزراء أشار خلال اللقاء إلى ضرورة العمل على زيادة حجم التبادل التجارى بين مصر والصومال، لاسيما من خلال الاستفادة من الثروة الحيوانية التى تتمتع بها الصومال، وزيادة واردات مصر من اللحوم، خاصة بعد أن تم اعتماد المجازر الصومالية من جانب وزارة الزراعة المصرية. 

وأكد مدبولى، أهمية المضى قدمًا فى فتح فرع لبنك مصر فى الصومال، لما سيكون له من انعكاسات إيجابية على حركة المعاملات التجارية والمالية بين البلدين.

من جانبه، أكد وزير خارجية الصومال اعتزاز بلاده وتقديرها للعلاقات التاريخية مع مصر، مشيرًا إلى أن مصر كانت دومًا خير سند ومعين للشعب الصومالي عبر التاريخ، وأسهم المصريون بتضحياتهم فى نيل الصومال استقلاله.

وأثنى الوزير الصومالي على ما ذكره مدبولي حول استعداد مصر لزيادة دعمها للشعب الصومالي فى المجالات التى تمثل أولوية لتحقيق التنمية، مشيدًا بزيادة اهتمام الخارجية المصرية بتعزيز التعاون مع الصومال خلال الأعوام القليلة الماضية، وقال إن بلاده تعطى التعاون مع مصر أولوية متقدمة، وتعمل على زيادة التعاون بين مجتمع الأعمال فى البلدين، كما تعول على دعم مصر للصومال فى المحافل الدولية.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس