عاجل

إعـلان

وزير التعليم الإماراتى: اتخذنا خطوات واسعة لتطوير القطاع التعليمى

وزير التعليم الإماراتي

إعـلان

قال وزير التربية والتعليم الإماراتى حسين  الحمادى: إن الإمارات نجحت فى تحقيق الكثير من التطور فى مجال التعليم واتخذت عدة خطوات فى هذا الصدد مثل دمج التعليم العام تحت مظلة واحدة، واطلقنا منظومة الذكاء الاصطناعى 2030 ،  وتسعى الإمارات لأن تكون فى المركز الأول فى مجال التعليم والتكنولوجيا. 

 

جاء ذلك فى كلمته أمام مؤتمر الحلول التعليمية بالشرق الأوسط وأفريقيا "Bett" الذى يعقد تحت رعاية الشيخ هزاع بن زايد نائب رئيس المجلس التنفيذي لأبو ظبي ، بالتعاون مع ميكروسوفت وذلك في مركز أبوظبي الوطني للمعارض "ADNEC".

 

 وأكد الحمادى أن مؤتمر وقمة Bett " الحلول التعليمية بالشرق الأوسط وأفريقيا " حدث مهم يثرى المستوى التعليمى فى منطقة الشرق الأوسط بشكل عام وليس فى الإمارات فقط فنحن بالمنطقة نمر بمرحلة حساسة وصعبة والانتقال من ثورة صناعية إلى أخرى ، وعلينا أن ندرك متطلبات هذه المرحلة وتأهيل أبناءنا لها.

 

 وأضاف ، أنه لابد من  التركيز على تطوير الجانب الإنسانى وتنمية مهارات الإنسان وتنمية الحانب الأخلاقى فللأسف البعض استخدم التكنولوحيا استخداما سلبيا فى إثارة الحروب والفتن ونحن على ثقة أن القائمين على مجال التكنولوجيا والتعليم قادرون على تطوير حلول لمواجهة ذلك ، ومنصة Bett ملتقى مميز للالتقاء وطرح الحلول والأفكار لمواكبة التطور التكنولوجى.

 

كما قام بجولة تفقدية لأجنحة المعرض Bett وتعرف خلالها على أحدث البرامج والأدوات التعليمية المطروحة .

 

 

شارك بالمؤتمر  مسئولو وخبراء قطاع التعليم بالإمارات والشرق الأوسط وأفريقيا ومسئولو مايكروسوفت منهم أنتوني سالسيتو ، نائب رئيس قطاع التعليم حول العالم لدى مايكروسوفت ومارك سبارفل أحد مسئولى قطاع التعليم ، بالاضافة إلى مجموعة من خبراء التعليم بالشرق الأوسط وأفريقيا


هدف المؤتمر  لطرح الممارسات والأفكار والتقنيات الجديدة لتمكين المعلمين من استخدام التقنيات الحديثة فى تقديم المواد التعليمية داخل الفصول الدراسية ، ودمج التكنولوجيا مع العملية التعليمية وتطوير قدرات المعلمين ، أيضا يناقش المؤتمر  العوامل المساعدة كي يصبح الطالب أكثر استيعابا وأهمية الحالة السعادة بالنسبة لتحصيل الطلاب. 

 

يضم ملتقى Bett، أكبر تجمع في المنطقة لأكثر من 2500 من صانعي السياسات وقادة التعليم وخبراء التكنولوجيا والخبراء والمدربين الذين يقدمون حلولا لتلبية احتياجات أصحاب القرار وصناع سياسات التعليم من خلال طرح برنامج القيادة الرشيدة وسيتم على هامش المؤتمر عرض بعض التقنيات الجديدة في التعليم مثل الواقع المختلط والذكاء الاصطناعي وغيرها.

 

اشتمل المؤتمر  أيضا على ورش عمل لأفضل حلول التعليم المتطورمستقبلا.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان