عاجل

إعـلان

فيس بوك يخضع لـ3 تحقيقات جديدة بسبب انتهاك الخصوصية

فيس بوك

إعـلان

فتحت ثلاث دول جولات جديدة تحقيقات ضد فيس بوك بسبب انتهاكات خصوصية المستخدمين وانقطاعات الأمان، والتى كان من ضمنها إعلان المدعى العام فى نيويورك، ليتيتيا جيمس، عن تحقيق فى موقع فيس بوك بسبب تخزين جهات اتصال البريد الإلكترونى لما يصل إلى 1.5 مليون مستخدم جديد.


 

ووفقا لما نشره موقع gadgetsnow الأمريكى، فإضافة إلى الولايات المتحدة، فقد فتحت هيئة مراقبة حماية البيانات الأيرلندية أيضا تحقيقًا فى انتهاك "مئات الملايين" من كلمات مرور مستخدمى فيس بوك وإنستجرام التى تم تخزينها بنص عادى على خوادمها، وقد ذكر موقع TechCrunch الأمريكى، أن هيئة حماية البيانات الأيرلندية ستقوم بالتحقق من فيس بوك بموجب قانون GDPR لحماية البيانات، مما قد يؤدى إلى غرامات باهظة.



وفى كندا قال مكتب مفوض الخصوصية: إنه سيأخذ فيس بوك إلى المحكمة الفيدرالية لإجبار عملاق الشبكات الاجتماعية على تصحيح "مخالفات خطيرة" لقانون الخصوصية الكندى، وقال التقرير: "أكدت السلطات الكندية أن عملاق الشبكات الاجتماعية المحاصر انتهك قوانين الخصوصية الصارمة"، وهو يقاتل عدة انتهاكات للخصوصية، وقد أبقى فيس بوك 3 مليارات دولار، متوقعًا غرامة قياسية قادمة من لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية "FTC" المتعلقة بفضيحة بيانات كامبريدج التحليلية التى تضمنت 87 مليون مستخدم.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان

فيسبوك

جوجل بلس