عاجل

إعـلان

أكد أن المهمة الرئيسة استكمال مقومات التطبيق..

حسين عيسى: الخطة والموازنة بذلت جهدا كبيرا في البرامج والأداء

حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة

إعـلان

قال محمد عبد الفتاح رئيس قطاع الموازنة العامة في وزارة المالية، إن موازنة البرامج والأداء مهمة جدا، وحتى يتم تنفيذها بشكل صحيح نحتاج إلى نظم معلومات قوية؛ لأنها تقوم على نظام المعلومات وأن يكون فى كل وزارة وحدة للبرامج والأداء. 

وأضاف عبد الفتاح، أن هناك مشروعات كثيرة تتعثر فى الوزارات لعدم وجود كيان مؤسسى يرعى هذه المشروعات، مشددا على ضرورة وجود إدارة للتكاليف بكل جهة لحساب التكلفة المعيارية للخدمة، كي نستطيع تقييم التنفيذ، مثلا تكلفة معيارية للمريض في المستشفى أو رصف الكيلو متر، لتحقيق الدقة في الحساب. 

وأضاف عبد الفتاح أن موازنة البرامج يجب أن تتسم بالوضوح الشديد، مع المراعاة أنها ليست قوالب ثابته، مع تحديد  البرامج والمخرجات بشكل واضح، لافتا إلى أن وزارتي المالية والتخطيط أنشأوا وحدة لموازنة البرامج والأداء. 

وأوضح عبد الفتاح أن وزارة المالية عملت كثيرا مع اللجنة الفرعية، على موازنة البرامج والأداء، واجتهدت بشكل كبير لتخرج بهذا التطبيق لموازنة البرامج والأداء، لافتا إلى أنها تعتمد على 7 برامج رئيسية أهمها "تحصيل الإيرادات الضريبية، وسك اللوحات المعدنية، وتحويل التاكسي الأبيض، وإدارة الأصول والاملاك المستردة، وسك وتسويق العملات المعدنية، وإعداد وتنفيذ الموازنة العامة للدولة، صندوق النقل السريع"، لافتا إلى أن كل برنامج له برنامج فرعي وله أنشطة تؤدي لتنفيذه، التي تصل بنا في النهاية لتحقيق أهداف وزارة المالية. 

من جانبه هنأ الدكتور حسين عيسى رئيس لجنة الخطة والموازنة، وزارة المالية على إنشاء   وحدة موازنة البرامج والآداء، لافتا إلى أن المهمة الرئيسية هي استكمال مقومات تطبيق موازنة البرامج والأداء، وأنه أصبح لدينا وحدة   مسئولة عن استكمال مقومات تطبيق موازنة البرامج، وأنها مقدمة لانشاء وحدة في كل وزارة على حدة. 

وأوضح "عيسى" أن لجنة الخطة والموازنة  بادرت في هذا الموضوع، وبذلت فيه جهدا كبيرا، لافتا إلى أن أي اجتماع يجمعه بممثلي صندوق النقد الدولي أو البنك الدولي أو الاتحاد الأوروبي، ويعملوا أن مصر بدأت في تنفيذ موازنة البرامج والأداء يرحبون بشدة بهذه التجربة، ويعرضون  تقديم دعم فني لهذه التجربة. 

وأوضح "عيسى" أن البرامج والأداء تجربة جديدة، وبالتالي يجب أن نستفيد بتجارب الدول الأخرى ومعرفة  معوقات التنفيذ وكيف  عالجوها لنوفر الوقت والجهد. 

وأكد رئيس لجنة الخطة والموازنة أمه سيتواصل مع كل هذه الجهات لتوفير الدعم الفني الكامل، لافتا إلى أن المرحلة القادمة ستشهد تفعيل وحدتي البرامج والأداء في المالية والتخطيط، لتوفير مقومات التطبيق.

وأضاف رئيس اللجنة أنه سيتم البدء في التعاون مع هذه الجهات الدولية، أملا في أن نصل في 20/21 وهو أخر عام مالي في المجلس الحالي أن  نختار ٧ وزارات ونصل في تطبيق موازنة البرامج والأداء للعمق حتى نصل لاستكمال التطبيق. 

وأضاف "عيسى" أننا حاليا نعمل على البرامج، ولأول مرة العام الحالي نناقش الموازنتين في نفس الجلسة، وهو ما لم يحدث من قبل، وهو  انجاز كبير، بأن تقدم كل الوزارات موازنة البرامج والأداء.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان