عاجل

إعـلان

إيهاب واصف: انخفاض الدولار ساهم في تراجع الأسعار

الذهب يواصل مسلسل الهبوط

هبوط الذهب

إعـلان

سجلت اسعار الذهب خلال الفترة الحالية مستويات متدنية بفعل عدد من الأسباب، حيث سجل سعر جرام الذهب عيار 21 الأكثر رواجا وانتشارا أسعار تتراوح بين 602 و605 جنيهات، فيما تراوح سعر جرام الذهب عيار 18 بين 518 ونحو 520 جنيها.


انخفاض الدولار 

وحول الأسباب التي أدت إلى هذا التراجع في الأسعار وهل من الممكن أن يستمر خلال الفترة القادمة ومع اقتراب عيد الفطر فقد كشف إيهاب واصف، نائب رئيس شعبة المشغولات الذهبية بغرفة القاهرة التجارية، عن الأسباب التي أدت إلى تراجع اسعار الذهب في السوق المحلية، وهى ارتفاع سعر الدولار عالميا وانخفاضه محليا.


وأشار نائب رئيس شعبة الذهب، إلى أن سعر الذهب انخفض على المستوى العالمى، مما أدى إلى تراجعه في السوق المحلية بالإضافة إلى تراجع وانخفاض سعر الدولار، مما ساهم في هبوط سعر الذهب.


وأوضح نائب رئيس شعبة الذهب أن الأسعار تراجعت منذ بداية العام حتى الآن بنسبة تصل إلى 4% تقريبا.


الركود يضرب سوق الذهب 

في سياق متصل أكد وصفى أمين واصف، رئيس الشعبة العامة للذهب بالاتحاد العام للغرف التجارية، أن حركة السوق ضعيفة للغاية نظرا لانصراف المستهلكين في رمضان عن الذهب والاهتمام بسلع أخرى، متوقعا أن تشهد الحركة إقبالا أكبر مع اقتراب حلول عيد الفطر.


وأكد نادي نجيب، سكرتير عام شعبة المشغولات الذهبية سابقا، أن توقف المضاربات على الذهب في البورصات العالمية بعض الشيء وكذلك استمرار تراجع سعر الدولار في الفترة الأخيرة داخليا، من أهم العوامل التي ساهمت في تراجع اسعار الذهب في السوق المحلية.


وأوضح "نجيب" أن اسعار الذهب هبطت، وسجل الذهب عيار 21 نحو 650 جنيها منذ 4 شهور، واستمرت الأسعار في التراجع والهبوط إلى أن وصلت إلى أقل من 610 جنيهات لعيار 21 الأكثر طلبا وانتشارا، ومع هذا التراجع فإنه لم يؤد إلى تشجيع المستهلكين على الشراء.


وأشار "نجيب" إلى أنه خلال النصف الأول من شهر رمضان ومع اقتراب العشر الأواخر من شهر رمضان إلا أن الطلب على شراء الذهب متراجع وضعيف، وهناك انصراف من جانب المستهلكين عن الشراء، وقال: "هذا الركود من العوامل المؤثرة في تراجع الأسعار ومن المتوقع أن تنتعش مع عيد الفطر".


وأشار محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) إلى أن أسعار الفائدة ستظل دون تغيير. 


وبحلول الساعة 5:17 بتوقيت جرينتش، استقر الذهب في المعاملات الفورية عند 1273.15 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد أن نزل إلى 1268.97 يوم الثلاثاء وهو أدنى مستوياته منذ الثالث من مايو وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.1 بالمائة إلى 1272.60 دولار.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان