عاجل

إعـلان

للحد من الفقر..

برلماني يطالب الحكومة بدعم كل مواطن بـ 250 جنيها

الدعم المالى

إعـلان

قال عمرو الجوهرى عضو لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس النواب، تعليقا على سؤال النائبة أمال رزق الله التي تقدمت به إلى الحكومة بشأن استراتيجية الحكومة للحد من زيادة نسب الفقر في مصر، إن هناك أسبابا رئيسية أدت إلى زيادة مؤشرات نسب الفقر في مصر، من بينها عدم وضع خطة مناسبة لزيادة الناتج القومي للدولة لكي يعود بالمنفعة على المواطن.


وأضاف "الجوهري" ، أن هذه الخطة من المفترض أن تشمل توفير استثمارات ومشروعات ربحية تصب في مصلحة المواطن، والتركيز بدقة على تنمية قطاع الصناعة المصرية لزيادة نسبة الصادرات وتقليل الواردات.


وأكد الجوهري، أنه طالب في السابق الحكومة بتقديم دعم لكل مواطن يقدر بـ250 جنيها شهريا؛ لتخفيف الأعباء المالية التي على كاهله وزيادة الاستثمارات الأجنبية، تضاف على بطاقات التموين.


كانت النائبة آمال رزق الله، عضو مجلس النواب، تقدمت بسؤال إلى رئيس مجلس الوزراء ووزارة التضامن، بشأن استراتيجية الحكومة للحد من زيادة نسب الفقر في مصر.


وقالت النائبة، إن البنك الدولي، أكد في دراسة حديثة له، أن نحو 60% من سكان مصر إما فقراء أو أكثر احتياجا، مؤكدا أن مصر بحاجة إلى بذل مزيد من الجهود لتسريع الاحتواء الاقتصادي، واستيعاب القوى العاملة المتنامي.


وأشارت إلى أن البنك أوضح أن عدم المساواة آخذة في الازدياد، رغم كون الإصلاحات الاقتصادية التي تنفذها مصر تظهر علامات نجاح مبكرة؛ إذ إن معدل الفقر الوطني اقترب من 30% عام 2015، ارتفاعًا من 24.3% عام 2010.


وأكدت أن هناك تعتيما من الحكومة حول نسبة الفقر في مصر، رغم أن هناك عمليات إحصاء جديدة قامت بها الأجهزة المعنية على أعلى مستوى إلا أنه لم يتم الإعلان عن نسبة الفقر، منوهة بأن ارتفاع نسبة الفقراء تحتاج لحلول عاجلة وفورية أبرزها الدعم المالي وتوفير دعم عيني موجه إلى الفقراء، بجانب زيادة الاستثمار بشكل عام، وفي المشروعات كثيفة الأيدي العاملة بشكل خاص، لتقليل نسب البطالة وزيادة التشغيل.


وطالبت الحكومة بإعلان إستراتيجية واضحة للحد من نسب الفقر في مصر، ومواجهة ضيق المعيشة من خلال إجراءات عاجلة لتحسين أوضاع المواطنين في الفئات الأكثر احتياجا.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان