عاجل

  • الرئيسية
  • تقارير
  • 5 أسباب وراء الارتفاع الجنوني لكيلو الليمون وتوقعات بانخفاض ضخم خلال أيام
إعـلان

100 جنيه لكيلو الليمون ..

5 أسباب وراء الارتفاع الجنوني لكيلو الليمون وتوقعات بانخفاض ضخم خلال أيام

إعـلان

في جولة على الأسواق بمحافظة القاهرة الكبرى وجدنا أن سعر كيلو الليمون يتراوح ما بين 60 جنيها في الأسواق الشعبية ويرتفع تدريجيا ليصل إلى 100 جنيه للكيلو ليكسر رقم لم يصل إليه من قبل، فيما تراوح سعره في سوق العبور ما بين 40 - 50 جنيها للكيلو.


"تساقط موسمى، تغييرات مناخية، الطلب الكبير"، ثلاث أسباب رئيسية كانت وراء الارتفاع الجنوني في أسعار الليمون، وفق ما أكد الدكتور محمد عبد السلام جبر، مدير معهد البساتين بمركز البحوث الزراعية، حيث استغل التجار عيد الفطر والطلب المتزايد على الليمون لحاجته عند تناول أسماك العيد وقلة المعروض واستباحوا تلك الزيادة الجنونية. 


وأضاف "جبر"، أن التغيرات المناخية التي طرأت خلال الأشهر الماضية أثرت على محصول الليمون وخفضت من المحصول، مؤكدا أن الأمر سيختلف بنهاية يونيو الجاري وسينخفض السعر بشكل هائل منخفضا ما بين 7 - 10 جنيهات، ويعود إلى وضعه وسعره الطبيعي.


من جانبه، أوضح يحيى السني، رئيس شعبة الخضراوات والفاكهة في غرفة القاهرة التجارية، أن قلة المعروض هو السبب الرئيسي في تلك القفزة الجنونية في الأسعار، لافتا إلى أن السبب في ذلك انتهاء موسمه، حيث يبدأ موسم الليمون في شهري أكتوبر ونوفمبر من كل عام، وينتهي مع نهاية فصل الشتاء.


وتابع: "فترة عيد الفطر زاد الطلب بشكل كبير على الليمون لإرتباطه بتناول الأسماك، ونظرا للزيادة الكبيرة في الطلب، وقلة المعروض وصلنا إلى ذلك الرقم الجنوني".


السيد الشحات أحد تجار الليمون بمنطقة الشيخ زايد يبيع الليمون نظير 90 جنيها، أكد أن السر في بيعه الليمون بذلك السعر المبالغ فيه يرجع لارتفاع سعره في السوق مؤكدا أنه حتى يصله الليمون من سوق الجملة يتراوح سعره عليه ما بين 65 - 80 جنيها وهو متغير في كل يوم. 


وأضاف الشحات، أن السعر وصل من 30 جنيها للكيلو إلى ما يقارب 100 جنيه خلال أيام معدودة، مشددا أن السبب في ذلك قلة المعروض وارتفاع السعر بسوق الجملة بالإضافة إلى رسوم النقل والتحميل. 


فيما ذكر طه كرم أحد بائعي الخضروات بسوق الحي العاشر بمدينة نصر، أن السعر بدأ في الزيادة ليصل من 30 - 100 جنيه خلال 4 أيام فقط في الفترة التي سبقت عيد الفطر، لافتا إلى أن البائع لا حيلة له في تلك الزيادة ونقص المعروض من الليمون هو ما جعل سعره يرتفع بشكل كبير في سوق الجملة، رافضا الإدلاء بالسعر الذي يشتريه به من سوق الجملة. 


وأضاف البائع، أن ربحه في كيلو الليمون الواحد لا يتعدى 10 جنيهات، وهو ربح طبيعي وغير مبالغ فيه نظرا للسعر الكبير للمنتج الذي يبيعه، مؤكدا أن الأسعار متوافقة من منطقة لأخرى نظرا إلى المعروض بكل سوق للجملة ومصاريف الشحن والتحميل.

5 أسباب وراء الارتفاع الجنوني لكيلو الليمون وتوقعات بانخفاض ضخم خلال أيام
إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان