عاجل

  • الرئيسية
  • محافظات
  • جامعة بنها تطلق إشارة العمل في أول وحدة متنقلة متكاملة للكشف المبكر عن أورام الثدي
إعـلان

تنفيذا لمباردة الرئيس السيسى..

جامعة بنها تطلق إشارة العمل في أول وحدة متنقلة متكاملة للكشف المبكر عن أورام الثدي

جامعة بنها

إعـلان


أطلق الدكتور جمال السعيد رئيس جامعة بنها ، اليوم إشارة بدء تشغيل أول وحدة متنقلة متكاملة  للكشف المبكر عن أورام الثدي بالتعاون مع البرنامج القومي لصحة المرأة بوزارة الصحة وذلك تنفيذا للمبادرة القومية التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي فى مارس الماضي، للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعلاجه وأيضا المبادرة الرئاسية لدعم وتنمية القري والنجوع والمناطق العشوائية بالمحافظة والتى تقام برعاية الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى.


جاء ذلك خلال احتفالية تكريم الرائدات الريفيات والتى تم تدريبهم على أساليب وطرق الكشف المبكر عن سرطان الثدى بالجامعة بحضور الدكتور حسين المغربى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب والدكتور مصطفى القاضى عميد كلية الطب والدكتور عمر شريف مدير البرنامج القومي لصحة المراة والدكتورة ايمان البيطار والدكتور محمد جودة والدكتورة راندا مصطفى وكلاء كلية الطب والدكتور أحمد يوسف منسق لجنة تنمية موارد المستشفى الجامعي ببنها.


وقال الدكتور جمال السعيد رئيس جامعة بنها، أن اختيار مستشفى بنها الجامعي لتكون مركزا للكشف المكبر وعلاج سرطان الثدي يؤكد ثقة الجميع في كوادرها العلمية والطبية وما تقدمه من خدمة طبية متميزة للمجتمع المحلي مشيرا الى ان أولى فعاليات الوحدة ضمن المبادرة الرئاسية سوف تكون في قرية كفر فرسيس مركز بنها للكشف على سيدات القرية.


وأشار السعيد إلى أن الوحدة الجديدة داخل مستشفى بنها الجامعي تم تجهيزها بالكامل لخدمة محافظة القليوبية والمحافظات المجاورة ، مؤكدا أن إدارة الجامعة لا تألوا جهدا فى خدمة اهالى القليوبية ودعم المستشفيات الجامعية وذلك فى اطار دور  جامعة بنها  فى خدمة المجتمع بمفهومه الأهم والأشمل.


من جانبه قال الدكتور حسين المغربى نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب ان دورة الرائدة المجتمعية المتخصصة التى نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالجامعة بالتنسيق مع كلية الطب والبرنامج القومى لصحة المرأة ياتى فى اطار حملات التوعية بخطورة مرض الكشف المبكر عن سرطان الثدى وإجراء مسح بين السيدات بحضور رائدات المجتمع بقرية كفر فرسيس.

 

وأشاد الدكتور عمر شريف، مدير البرنامج القومي لصحة المرأة ، بالتعاون المثمر مع جامعة بنها مشيرا الى ان الوحدة المتنقلة الجديدة تأتي في إطار تطوير خدمة الكشف عن سرطان الثدي، والتي كانت تكتفى بتصوير سرطان الثدي وإرسال المريض إلى القاهرة.


وأشار إلى أن وحدة علاج سرطان الثدي  تقدم الخدمة متكاملة داخل مستشفى بنها الجامعى بدون الاحتياج إلى مركزية العلاج مشيرا الى انه تم اختيار جامعة بنها كأول جامعة مصرية تطبق فيها الوحدة الجديدة تقديرًا لصاحب الفكرة الدكتور عادل عدوى وزير الصحة الأسبق والأستاذ بجامعة بنها كما أن مستشفى بنها الجامعى بها كل المقومات القوية اللازمة من الكوادر وأساتذة الجراحة والأشعة وتم تزويدها بوحده تشخيص الثدي لتكتمل منظومة الوحدة في العلاج.


وأوضح الدكتور مصطفى القاضي عميد كلية طب بنها، أن الوحدة المتنقلة هي وحدة متطورة تشمل وحدة الماموجرام وحدة سونار، لتقديم الخدمة الطبية الكاملة للمريض، كما أن الوحدة مجهزة بإمكانية كتابة وطباعة التقارير وبها فريق فني مدرب على تقديم توعية مجتمعية بسرطان الثدي يوميًا، كما يتم استخدام الوحدة للتشخيص بجانب المسح المجتمعي المعتاد ويتم علاج المريض داخل مستشفى بنها الجامعي.


من جانبها قالت الدكتورة ايمان البيطار المشرف على انشطة قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة انه قد تم الانتهاء من الاجراءات التنفيذية لمشروع تطوير قرية كفر فرسيس ومنها عمل مسح طبى لسيدات القرية عن سرطان الثدى  بالتنسيق مع الرائدات الريفيات التى تم تدريبهم بكلية الطب.


واشارت الى ان الجامعة قامت بعمل استبيان لاستطلاع اراء الاهالى حول المشاكل التى يعانون منها على ارض الواقع فضلا عن قيام لجنة من الجامعة بعمل جولة ميدانية للقرية ومقابلة عمدة القرية وكبار ممثلى العائلات لتحديد احتياجات القرية سواء كانت في الخدمات العامة او البنية الأساسية مؤكدة ان مشروع تطوير قرية كفر فرسيس سوف يشارك فيه جميع كليات الجامعة ومراكزها ووحداتها والطلاب ورعاية الشباب الى جانب المشاركة المجتمعية من منظمات ومؤسسات المجتمع المدنى.


وقالت الدكتورة راندا مصطفى وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع، إنه تم اختيار وتدريب رائدات ريفيات في هذا التخصص للمشاركة في التوعية المجتمعية وخاصة القرى النائية لإجراء المسح الشامل للسيدات من سن 30 عاما فيما فوق بالمحافظة.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان