رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • حوادث
  • "من الشهامة ما قتل"..وفاة 5 أشخاص في محاولة إنقاذ بسوهاج.. التفاصيل
إعـلان

"من الشهامة ما قتل"..وفاة 5 أشخاص في محاولة إنقاذ بسوهاج.. التفاصيل

بئر _ ارشيفية

إعـلان

أدت شهامة أبناء البلد بقرية شطورة بسوهاج، إلى مصرع 5 أشخاص أثناء محاولتهم إنقاذ عامل أصيب باختناق أثناء تطهير بئر مياه ولقي الجميع مصرعهم خلال محاولاتهم اليائسة، كما أصيب شخصان باختناق أثناء محاولتهما إنقاذ المتوفين.


عبد السيد، مزارع يبلغ من العمر 60 عاما هداه تفكيره الي تطهير بئر المياه الخاص بماكينة ري أرضه الزراعية، واشتري لهذا الغرض حمض الكبريتيك "مياه النار" ونزل للبئر الذي يبلغ عمقه 6 أمتار وعرضه 3 أمتار وبدأ في سكب مياه النار لتطهير قاع البئر وبدأت الغازات والأبخرة تتصاعد من البئر عقب حدوث تفاعلات وشاهد نجل الضحية عادل، البالغ من العمر 45 عاما الأدخنة فهرول الي البئر ليجد والده فاقدا للوعي.


عادل لم يخرج من البئر هو الآخر وأثناء هرولته باتجاه البئر تبعه عدد من أهالي القرية، وعندما شاهد المتجمعين حول البئر أن عادل هو الأخر قد فقد الوعي نزل خلفهما 6 أشخاص آخرين لم يخرج منهم سوي شخصين تمكن الأهالي من إخراجهم وتوفي كل من سبقهم في النزل للبئر لتعيش قرية شطورة ليلة حزينة لأن ضحايا البئر من عدة عائلات بالقرية.


تلقي اللواء حسن محمود، مدير أمن سوهاج إخطارا بوفاة أشخاص وإصابة آخرين اثناء تطهيرهم بئر للمياه خاص بماكينة ري بقرية شطورة، مما نتج عنه مصرع ٦ أشخاص وإصابة ٢ آخرين. 


انتقل نائب مدير الأمن لقطاع الشمال ومساعد المدير للأمن ومساعد المدير لقطاع الشمال ومأمور وضباط وحدة مباحث المركز وقوات إدارة الحماية المدنية، وبالفحص تبين أنه أثناء قيام عبد السيد.ا.م، 60 عاما مزارع بتطهير بئر إرتوازي ملكه بقطر 3 متر وعمق 6 متر خالي من المياه باستخدام حمض الكبريتيك " ماء نار " حدثت له حالة اختناق مما نتج عنه وفاته وحال قيام نجله عادل، 45 عاما مزارع يعقبه كل 4 اخرين باستطلاع الأمر حدثت لهم حالة اختناق مما نتج عنه وفاتهم.


تم استخراج الجثامين ونقلهم لمشرحة مستشفي طهطا العام كما نتج عن ذلك إصابة كلًا من عمر.ا.ع، 29 عاما فلاح، محمد.ام، 27 عاما فلاح "بحالة إختناق" وتم نقلهما لمستشفي طهطا العام وتم عمل الإسعافات اللازمة لهما وصرح لهما بالخروج.


ورد تقرير مفتش الصحة يتضمن عدم وجود إصابات ظاهرية وأن سبب الوفاة نتيجة " إسفكسيا الاختناق واستنشاق غازات وأبخره " ولا توجد شبهة جنائية، وأيدت تحريات إدارة البحث الجنائي ذلك، وصرحت النيابة العامة بدفن الجثث.


   


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان