عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • بطل واقعة الطرد من مستشفى كفر الزيات: عندي الإيدز ونفسي أتعالج وأبطل مخدرات
إعـلان

بطل واقعة الطرد من مستشفى كفر الزيات: عندي الإيدز ونفسي أتعالج وأبطل مخدرات

إعـلان

قال "محمد. ط"، 45 عاما، المريض الذي زعم إصابته بالإيدز أثناء دخوله مستشفى كفر الزيات أمس، للعلاج من إصابته بهبوط في الدورة الدموية، إنه فوجئ فور إخبار الأطباء بالمستشفى بإصابته بمرض الإيدز بحالة من الهلع وتواجد أكثر من طبيب وقاموا على الفور بمطالبته بالخروج من المستشفى بسبب عدم وجود علاج له به.


وأضاف "محمد"، أنه عاطل وبدون عمل، ويقف في إشارات المرور أحيانا وفي بعض أماكن انتظار السيارات من أجل مسح السيارات مقابل مبالغ بسيطة، وأنه يتعاطى المخدرات منذ فترة وحاول كثيرا العلاج منها لكن بسبب عدم القدرة على توفير مصاريف العلاج لم يقدر على الإقلاع عنها.


وأشار المريض إلى أنه عرف مؤخرا بإصابته بمرض الإيدز ـ على حد زعمه ـ ومن وقتها حالته النفسية سيئة للغاية، وعندما توجه إلى المستشفى بهدف العلاج وبمجرد علم الأطباء حدث لهم هلع وخوف، وطلبوا منه على الفور مغادرة المستشفى والتوجه إلى مستشفى حميات طنطا لتلقي العلاج، معبرا عن غضبه واستيائه من طريقة معاملة المسؤولين في المستشفى له وأنهم طردوه من المستشفى وكأنه مستشفى خاص وليس حكوميا.


 قال مسؤول بمستشفى كفر الزيات العام، إن المريض "محمد" دخل إلى المستشفى بتذكرة دخول 7974 طوارئ كفر الزيات، مصابا بحالة هبوط، وبعد قياس الضغط له والسكر تبين أنه طبيعي، وكان في حالة فقدان للوعي ما دفع الأطباء لإجراء تحليل المخدرات له، وتبين أنه متعاطي مخدرات وآثار الجرعة ما زالت في جسده وقت وجوده بالمستشفى، وفور علمهم منه بأنه مصابا بالإيدز طلبوا منه التوجه إلى مستشفى حميات طنطا، كونه المستشفى المختص باستقبال مثل تلك الحالات ويوفر العلاج.


وكشف المصدر الطبي، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن المريض رفض الخروج وتم استدعاء نقطة شرطة المستشفى وحاولوا إقناعه بالذهاب إلى مستشفى حميات طنطا، لكنه رفض مطالبا بعلاجه هنا، ورغم كل المحاولات لكنها باءت بالفشل، كما قام أحد الأطباء بإخراج 20 جنيها وطلب توك توك من أجل أن يستقله المريض حتى الموقف ومنه إلى مدينة طنطا والتوجه إلى مستشفى الحميات، ولكن المريض رفض أيضا، ما دفع العمال على حمله ووضعه في التوك توك وطلبوا منه التوجه إلى المستشفى ولكن فوجئنا فيما بعد بعدم ذهابه إلى المستشفى للعلاج.


وكشف مصدر مسؤول بمديرية الصحة بالغربية، أن المريض حاليا موجود في مستشفى حميات طنطا يتلقى العلاج، والمسؤولون بإدارة كفر الزيات الصحية ظلوا يبحثون عنه منذ مغادرة مستشفى كفر الزيات العام أمس، حتى عثروا عليه اليوم وتم نقله على الفور إلى مستشفى حميات طنطا، وحاليا يخضع إلى تحاليل بهدف التأكد من إصابته بمرض الإيدز من عدمه، مبينا أن هناك تعليمات بمعاملة مرضى الإيدز مثل غيره من المرضى.


كانت بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي تداولت معلومات حول طرد مستشفى كفر الزيات العام أمس، لمريض بعد اكتشاف إصابته بمرض الإيدز، وهو ما نفاه مسؤولون في مديرية الصحة بالغربية، وأن المستشفى لم يطرد المريض ولم يرفض علاجه بل طلب منه التوجه إلى مستشفى حميات طنطا كونه مستشفى متخصصا في علاج مثل تلك الحالات.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان