عاجل

إعـلان

الفلاحين تكشف سبب امتناعها عن زراعة السمسم

السمسم

إعـلان

قال حسين عبدالرحمن أبوصدام، نقيب الفلاحين: إنه على رغم أن مصر في أشد الحاجة للمحاصيل الزيتية ؛ حيث تستورد أكثر من 90% من الزيوت ورغم أن السمسم من المحاصيل ذات العائد الاقتصادي العالي نسبيا وفوائده الصحية كبيرة ودخوله في عدد كبير من الصناعات كالحلويات والمخبوزات والحلاوة الطحينية،  بالإضافة لإنتاج زيت السمسم ورغم كل المزايا إلا أن المساحة المزروعة سمسم ما زالت قليلة جدا.


وكشف " ابوصدام" عن الأسباب وراء انخفاض مساحة زراعة السمسم فى مصر من أهمها اتجاه المزارعين لزراعة الخضروات من طماطم وبطاطس يجعلهم يعزفون عن زراعة السمسم لأن حصاد السمسم يستمر لشهر أكتوبر من كل عام مما يحول دون زراعة الخضراوات.


وأكد، أن  إصابة السمسم بأمراض الذبول وعدم وجود أصناف مقاومة للأمراض من أهم عوامل امتناع الفلاحين عن زراعة السمسم، إضافة إلى قلة الإنتاجية لأن الأصناف الموجودة حاليا تنتج من 3 إلي 4 أردب والأردب 3000 جنيه أي أن إنتاج الفدان 12 ألف جنيه يتكلف الفدان حوالي 8 آلاف جنيه.


وأضاف، أن عدم اهتمام الحكومة بهذه المحاصيل علي حساب المحاصيل الأساسية كمحاصيل الحبوب أيضًا سبب أساسى فى الامتناع عن زراعة محصول السمسم. 


وأشار، نقيب الفلاحين إلى أن الاهتمام بالمحاصيل الزيتية في الفترة الأخيرة أصبح أمرًا ضروريًا لتوفير الزيوت التي تحمل ميزانية الدولة أعباء إضافية كبيرة كما أن المحاصيل الزيتية مناسبة لهذا الوقت لأنها قليلة استهلاك المياه وتتحمل الملوحة وتصلح للزراعة في معظم الأراضي المصرية.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان