عاجل

إعـلان

التفسير الطبي وراء حظر أدوية الحموضة

إعـلان

أثار قرار وزارة الصحة والسكان، مساء الأربعاء، بمنع تداول 21 دواءً يحتوي على المادة الخام الفعالة "الرانتيدين"، عدة تساؤلات حول كيفية تعامل المرضى الذين يتناولون هذه الأدوية مع الوضع الحالي والأسباب وراء ذلك.

أسباب حظر 21 دواءً للحموضة

يعود القرار إلى إعلان إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA)، الجمعة الماضية، عن أن بعض أدوية "الرانتيدين" تحتوي على نسب قليلة من شوائب "نيتروزامين" المسرطنة، وعلى رأسها الدواء المعروف باسم "زانتاك".

وأوضحت الإدارة الأمريكية، أن تلك الشوائب يمكن أن تؤدي إلى أضرار صحية حال تناولها بكميات كبيرة، لكن المستويات التي وجدتها في الاختبارات الأولية للرانيتيدين "بالكاد تتجاوز الكميات التي قد تتوقع العثور عليها في الأطعمة الشائعة".

وأشارت "الغذاء والدواء" إلى استمرارها في تقييم ما إذا كانت هذه المستويات المنخفضة من المادة الشائبة في الرانيتيدين تشكل خطراً على المرضى أم لا.بعد أيام من نشر هذا التحذير.

ووجهت وزارة الصحة خطابًا إلى وكلاء الوزارة بجميع المحافظات، لإخبارهم بسحب عقار "زانتاك" بكل أشكاله الصيدلية وتركيزاته، ووقف تداول جميع المستحضرات التي تحتوي على المادة الخام الفعالة "الرانتيدين" بكل الأشكال الصيدلانية والتركيزات لجميع الشركات والأسماء التجارية.

قائمة الأدوية المحظورة

وأرجعت وزارة الصحة قرارها لحين الانتهاء من الإجراءات التي تؤكد خلو المستحضر من شائبة بها مواد مُسرطنة.

وتضمنت هذه الإجراءات سحب عينات من المادة الخام من جميع المصانع المنتجةـ لتحليلها بالهيئة القومية للرقابة والبحوث الدوائية.تشمل قائمة الأدوية التي طالبت الصحة بسحبها ووقف تداولها:

1- زانتاك

2- فوار راني

3- رانيتيدين

4- رانيتاك

5- إبيرانت

6- رانتيدول

7- أسيلوك

8- فارو رانتدين

9- هيستاك

10- أسيلايت

11- نو إيروسيف

12- مجدين

13- رانيتاريجو

14- الرانتاز

15- أوسموران

16- رانتيبلوك

17- رابيدال

18- إبيران

19- رايتيكيور

20- جاستبروكت

21 - بيبتريليف

قد يهمك: أبرزها عسل النحل.. 5 بدائل طبيعية لعلاج قرحة المعدة منزليًا (صور)

هل يجب التوقف فورًا عن تناول الأدوية السابقة؟

بشكل عام، قالت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية إن المرضى ليسوا بحاجة إلى التوقف عن تناول الدواء، لكن الذين يتناولونه بوصفات طبية ربما عليهم التحدث مع الطبيب حول إعطائهم بدائل أخرى.

ويمكن لمن يتناوله دون وصفة طبية البحث عن أدوية بديلة وفقا لحالتهم الصحية، وهذا ما ذهبت إليه وزارة الصحة، إذ نصحت المرضى الذين يستخدمون هذه المستحضرات، بمراجعة الأطباء لاستخدام البدائل المتاحة لحين ورود منشورات أخرى.

هل ستوقف الصيدليات بيع تلك الأدوية؟

يزال الصيادلة يتخذون إجراءاتهم للتعامل مع الخطاب الذي أصدرته وزارة الصحة بشأن أدوية الرانتيدين، إذ قال الدكتور حسام حريرة عضو مجلس نقابة الصيادلة (تحت الحراسة)، لمصراوي، إن الشركة المُنتجة لعقار "زانتاك" تقوم بسحبه حالياً من الصيدليات، فيما سيتم منع بيع باقي الأدوية لحين الانتهاء من التحاليل التي تُجرى على المادة الخام.

واعتبر "حريرة"، أن "القرار مؤقت لحين التأكد من وجود شوائب بهذه المادة أو عدمه، وهو ما قد يستغرق شهرًا من الآن"، نوضحًا أن هناك بديلًا لهذه الأصناف منها مادة "البروتون" والتي تعادل نفس التأثير مع اختلاف المادة الخام.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان