عاجل

إعـلان

الزراعة: إنجاز 87.4% من استيفاء بيانات كارت الفلاح

وزير الزراعة - ارشيفية

إعـلان

أوشكت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، على الانتهاء من استيفاء بيانات كارت الفلاح، حيث تم إنجاز ما يقرب من 87.4% من استيفاء بيانات كارت الفلاح على مستوى محافظات الجمهورية.


وقال الدكتور عز الدين أبو ستيت، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي: إنه تم البدء في تنفيذ كارت الفلاح بمحافظتي بورسعيد والغربية كمرحلة أولي، يتبعها باقي المحافظات.


وأضاف وزير الزراعة، أن كارت الفلاح سوف يؤدي إلى وصول الدعم لمستحقيه ويوفر المعلومات الصحيحة لاتخاذ القرار المناسب، وأن العدد الكلى للاستمارات المسجلة للحائزين في منظومة الحيازة الإلكترونية "كارت الفلاح " بلغت 4 ملايين و167 ألفا و266 استمارة مسجلة، وعدد الكروت المطبوعة والمعتمدة بلغت 3 ملايين و451 الفا و458 بطاقة بعد تنقية البيانات، موضحا أنه من المستهدف وصولهم إلى 5 ملايين و718 ألفا و401 فلاح عدد الحائزين الذين تم حصرهم من خلال المنظومة حتى الآن، مؤكدا بدء المرحلة الثانية في محافظات "الشرقية، والبحيرة، وسوهاج وأسيوط ".


يذكر أن هناك جهات أخرى تشارك مع وزارة الزراعة في استخراج كارت الفلاح ووزير الزراعة كان أصدر قرارًا يحمل رقم 926 لسنة 2019، ينص على 5 بنود، أهمها موعد إيقاف التعامل بالحيازة الورقية في شهر سبتمبر الجاري، وتطبيقه رسميًا لأول مرة في أكتوبر بالمحافظتين المشار اليهم.


من جانبه قال حسين عبدالرحمن أبو صدام، نقيب الفلاحين: إن تطبيق منظومة الكارت الذكي هي أهم الخطوات للتحول نحو الزراعة الرقمية، مشيرا إلى أن منع التلاعب بالأسمدة المدعمة أفضل مزايا هذه المنظومة، بالإضافة إلى تقليل جهد ووقت المزارعين في الحصول على مستحقاتهم، إلى جانب أن هذه المنظومة ستقضي تماما على الفساد الدفتري والورقي وتعمل على إيصال الدعم إلى مستحقيه من المزارعين فعليًا.


وأضاف أبو صدام، أن هذه المنظومة ستوفر قاعدة بيانات مدققة لكافة الحيازات الزراعية، مما يسهل على الجهات المعنية الرقابة اللازمة واتخاذ القرار السليم، مؤكدا أن التوجه للزراعة الرقمية أحد أهم إنجازات الزراعة بعهد الرئيس عبدالفتاح السيسي، حيث تستهدف المنظومة 5 ملايين و700 ألف حائز، لافتا إلى أن الانتهاء من استخدام الحيازات الزراعية الورقية بمحافظتي المرحلة الأولي سيكون نهاية شهر أكتوبر المقبل فيما تبدأ المرحلة الثانية بـ4 محافظات هي البحيرة والشرقية وأسيوط وسوهاج.


وأوضح نقيب الفلاحين، أن هذه المنظومة سوف تساهم مستقبلا في تسهيل حصول المزراع على مستحقاته من تأمين صحي ومعاش والمستلزمات الزراعية المدعمة سواء كانت تقاوي أو وقود أو آلات زراعية وتسهل عليه أيضا أخذ القروض والسلف الزراعية وتسهل عملية سداد الاقساط.


وأكد أبو صدام، أن عملية استخراج الكارت الذكي سهلة وبسيطة، حيث تتلخص في توجه المزراع إلى الجمعية الزراعية التابع لها ببطاقته الشخصية والأوراق الدالة على حيازته للأرض وملئ الاستمارة الخاصة بالحيازة الإلكترونية مع دفع الرسوم تكلفة استخراج الكارت الذكي، والتي لا تزيد على 50 جنيها.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان