رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

إعـلان

كيف يمكن مواجهة "فطريات اللسان" عند الأطفال؟

إعـلان

يتكون اللسان من مجموعة عضلات تتصل بأرضية الفم، ويمتلئ سطح اللسان بحفر دقيقة تسمى الحليمات، وهي مسؤولة عن التذوق.


ولا يستخدم اللسان لابتلاع الطعام فقط، بل له وظيفة رئيسية في تكوين الكلمات وإخراج الحروف من الفم، ولذلك بمجرد أن يحدث به ألم يكون الأمر مقلقا، وفي بعض الأحيان يسبب ضيقا للمصاب، خاصة إذا كان طفلًا.


وهناك عدة مشاكل شائعة تصيب اللسان، منها: تغيير لونه، أو زيادة حجمه، أو صعوبة في تحريكه، أو ظهور حبوب بيضاء صغيرة على سطحه تسمى "فطريات اللسان"، وفي أغلب الأحيان تكون هذه المشاكل نتيجة لإهمال تنظيف الأسنان أو وجود ضعف أو التهابات فيروسية.


وتعد "فطريات اللسان" من أكثر المشاكل الشائعة بين الأطفال، وتحدث بسبب عدة أمور، مثل: تناول طعام يحتوي على سكريات مفرطة، أو وجود التهابات في المعدة، أو ضعف في جهاز المناعة، ونقص بعض المواد الغذائية الهامة مثل حمض الفوليك والحديد وفيتامين "B12"، أو فقر الدم، إضافة إلى انتقال عدوى من الأم إلى الطفل أثناء عملية الرضاعة، أو تناوله لطعام بعد شخص آخر يعاني من فطريات.


وإذا لم تلاحظ الأم انتشار حبوب بيضاء دقيقة على لسان الطفل، فإن هناك عدة أعراض أخرى يمكن من خلالها اكتشاف ذلك، مثل ارتفاع درجة الحرارة دون وجود أعراض برد أو المعانأة من أي مرض جسدي حينها، ومواجهة الطفل صعوبة عند مضغ الطعام وبلعه، بجانب تجنبه تناول الطعام على غير العادة، وذلك حسبما ذكر موقع "medicine net".


ويمكن بسهولة علاج لسان الطفل من الفطريات بطرق منزلية سهلة إذا كان الألم ليس شديدًا، مثل عمل مضمضة للطفل مكونة من الماء والملح أو الماء والملح والليمون؛ لأن هذه المواد تستطيع القضاء على الفطريات حينما يتم المواظبة عليها 3 مرات يوميًا.


ووفقًا لمستشفى "Nicklaus children" الأمريكية، فإنه يمكن علاج فطريات اللسان من خلال تنظيف اللسان بفرشاة الأسنان، ولكن يجب أن تكون ناعمة ولطيفة حتى لا تسبب ضررا للطفل، بجانب استخدام غسول ومطهر للفم وهو عبارة عن بخاخ أو سائل يتم وضعه من وقت لآخر في الفم لتطهيره بعد تناول الطعام.


وسيساعد أيضًا اللبن على التخلص من الفطريات؛ لاحتوائه على بروبيوتيك، وهي نوع بكتيريا مفيدة للجسم.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان