عاجل

إعـلان

عوامل تصيبك بالتهاب المسالك البولية.. استخدام القسطرة أخطرها

إعـلان

تعتبر عدوى المسالك البولية (UTI) هي عدوى في أي جزء من الجهاز البولي، والكلى والحالب والمثانة ومجرى البول، وتشمل معظم الإصابات الجهاز البولي السفلي المثانة والإحليل.


وتعد النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المسالك البولية أكثر من الرجال، حيث أن العدوى تقتصر على المثانة الخاصة بك، ويمكن أن تكون مؤلمة ومزعجة. ومع ذلك، يمكن أن تحدث عواقب وخيمة إذا كان التهاب المسالك البولية قد انتقل إلى كليتيك.


ويعالج الأطباء عادة التهابات المسالك البولية بالمضادات الحيوية، ولكن يمكنك اتخاذ خطوات لتقليل فرصك في الإصابة بـ عدوى المسالك البولية كنوع من الوقاية.


وهناك العديد من العوامل الخطيرة التي تزيد من الإصابة بالتهاب المسالك البولية بوجه عام عند الأطفال، والرجال والنساء، وتشمل:


1- تشوهات المسالك البولية:

الأطفال الذين يكون لديهم تشوهات في المسالك البولية، والتي لا تسمح للبول بالخروج بشكل طبيعي، مما يزيد من التهاب المسالك البولية.


2- انسداد في المسالك البولية:

ويمكن لحصوات الكلى أو تضخم البروستات، حيث انها تسبب في احتباس البول في المثانة وتزيد من خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية.


3- نظام المناعة المكبوت:

ويمكن أن يزيد مرض السكري والأمراض الأخرى التي تضعف جهاز المناعة من دفاع الجسم ضد الجراثيم، ويزيد من خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية.


4- استخدام القسطرة:

الأشخاص الذين لا يستطيعون التبول بمفردهم باستخدام القسطرة التبول، لديهم خطر متزايد من التهاب المسالك البولية.


5- التعرض لجراحة المسالك البولية:

جراحة المسالك البولية أو فحص المسالك البولية التي تتضمن أدوات طبية يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان