عاجل

إعـلان

دراسة: معجون أسنان معين قادر على تقليل إصابة الجسم بأمراض خطيرة

إعـلان

حاول الباحثون على مدار سنوت مضت التوصل إلى العلاقة التي تربط مرض اللثة وضعف صحة الفم بأمراض أخرى مثل السكتة الدماغية وارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية، واستطاعت دراسة حديثة أن تتوصل إلى تفاصيل ما يحدث وكيف يؤثر معجون الأسنان على نسبة ظهور هذه الأمراض؟.


وأكد الباحثون القائمون على الدراسة التي نشرت في المجلة الأمريكية للطب، أن السبب في ظهور أمراض خلال ضعف صحة الفم نابع من حدوث التهابات جهازية في الجسم، وهو ما يعني ارتفاع نسبة البروتين التفاعلي CRP.


وسلطت الدراسة التي شملت أكثر من 100 شخص وفحصتهم لمدة شهر كامل، الضوء على قدرة تحكم نوع معجون الأسنان في الأمراض المرتبطة بالفم، لتكشف النتائج أن المعجون الخاص بالبلاك يساعد في تقليل مستويات CRP مقارنة بالنوع العادي- وفقًا لموقع "newatlas".


وقال تشارلز هينكنز، استاذ طب الأسنان في جامعة فلوريدا أتلانتيك وكبير مؤلفي الدراسة، إن النتائج أكدت أن تنظيف الأسنان جيدًا وبشكل يومي قادر على تقليل مستويات العلامات الحيوية المرتبطة بالالتهابات الجهازية، وبالتالي تنخفض نسبة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية والسكتة الدماغية.


وأضاف أنه من الأفضل البحث عن معجون الأسنان القادر على إزالة طبقة البلاك من الأسنان للوقاية من الأمراض الخطيرة وهناك مستويات مختلفة لقدرة المعجون على فعل ذلك، ويمكن اكتشافها من خلال الكافيين الموجود في الشاي والقهوة؛ لأنه يتسبب في تحول لون الأسنان من الأبيض إلى الأصفر سريعًا، وسيكون اختبارًا جيدًا للتأكد من ما إذا كان المعجون له فعالية جيدة أم لا.


وأكد أنه على الرغم من أن الدارسة شملت ماركات معجون أسنان معينة، ولكن في النهاية أكدت النتائج أن النوع المخصص للتخلص من طبقة البلاك هو القادر على تقليل إصابة الجسم بأمراض خطيرة، لأن البلاك يهدد صحة الفم مع الوقت، ويساعد في انتشار الجراثيم التي تصل إلى أجهزة الجسم الحيوية أثناء عملية البلع.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان