رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • الحكومة: حظر دخول المواطنين القطريين إلى مصر (معاملة بالمثل)
إعـلان

الحكومة: حظر دخول المواطنين القطريين إلى مصر (معاملة بالمثل)

إعـلان

قررت الحكومة تطبيق مبدأ المُعاملة بالمثل، وحظر دخول المُواطنين القطريين، والقادمين عن طريق نقاط وسيطة، وكذا جميع المُسافرين الحاملين للجنسية القطرية، حتى في حالة حملهم لإقامة سارية في مصر، اعتباراً من بداية يوم الجمعة 6 مارس، وحتى إشعار آخر، وذلك في ضوء الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الحكومة المصرية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.


وعقد مجلس الوزراء اجتماعه اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، حيث أكد الدكتور مصطفى مدبولي الحرص على المُتابعة الدورية لتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للتعامل مع فيروس كورونا المُستجد، والكشف عن الجهود المبذولة، وكذا الإعلان في إطار من الشفافية عن الحالات المشتبه بها أو الحالات التي أثبتت التحاليل سلبيتها أو إيجابيتها.


وشدد رئيس الوزراء قائلاً: كما أكدنا من قبل، لن نخفي شيئاً، وليس لنا مصلحة في إخفاء أى معلومة، فالحكومة تُطبق المعايير التي أعلنتها منظمة الصحة العالمية، وهناك تنسيق كامل مع المنظمة في إجراءات مواجهة هذا الفيروس العالمي.


وصرح المستشار نادر سعد، المتحدث الرسمي لرئاسة مجلس الوزراء، بأنه في ضوء ما قررته دولة قطر، من حظر دخول المُسافرين من الحاملين للجنسية المصرية، والقادمين عن طريق نقاط وسيطة، وكذا جميع المُسافرين الحاملين للجنسية المصرية، حتى في حالة حملهم لإقامة سارية في دولة قطر، في إطار الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا، فقد تقرر المعاملة بالمثل.


وعرض الطيار محمد منار عنبة، وزير الطيران المدني، الجهود التي تتم للكشف عن الوافدين من مُختلف البُلدان من خلال أطقم الحجر الصحي والفرق الوقائية التابعة لوزارة الصحة والسكان، كما أشار إلى نتائج جولاته المُتكررة بالمطارات، وكذا الجولات التي يقوم بها نائب الوزير ومسئولو الوزارة بالمطارات المختلفة، لافتاً إلى أن هذه الجولات تأتي في اطار المتابعة المستمرة والدقيقة للإجراءات الصحية والوقائية التى تتبعها المطارات المصرية فى ضوء الخطة الاحترازية الوقائية التى تطبقها الدولة المصرية للتصدي لفيروس كورونا المستجد.


وأكد الوزير أن وزارة الطيران المدنى منذ ظهور الفيروس وضعت فى مقدمة أولوياتها الاهتمام برفع مستوى الوعى الصحى والوقائى لجميع العاملين بالوزارة والشركات التابعة وكذلك الاهتمام بالحفاظ على سلامة وصحة العاملين لطبيعة عملهم الخاصة والركاب والمسافرين من مختلف أنحاء العالم عبر المطارات المصرية.


كما استعرض الاجتماع ما يتعلق بقيام مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بتدشين موقع الكتروني توعوي، عن فيروس الكورونا، تحت مسمى www.care.gov.eg ، يشمل معلومات عامة عن الفيروس (طرق انتقاله – سبل الوقاية منه – الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة به)، وإجابة على أكثر الاستفسارات الشائعة على مستوى العالم، كما يتضمن أيضا باقة من المنشورات والفيديوهات التوعوية للوقاية من المرض، وكذلك تحديث لحظى بموقف الإصابات على مستوى العالم، مع إلقاء الضوء على مصر من واقع رصد منظمة الصحة العالمية.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان