عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • خاص| "الحق فى الدواء" : مستشفيات الحميات والعزل رأس الحربة فى الوقت الحالي
إعـلان

..والأيام القادمة ستحدد المسار

خاص| "الحق فى الدواء" : مستشفيات الحميات والعزل رأس الحربة فى الوقت الحالي

صورة ارشيفية

إعـلان

أكد محمود فؤاد المدير التنفيذي للمركز المصري للحق فى الدواء، أن مستشفيات الحميات والعزل هم رأس حربة فى الوقت الحالي، مشيرا إلى أنه حان الان عمل مستشفيات ميدانية وتفعيل البحث العلمي داخل المستشفيات، وعمل ادارات للفيروسات داخل المستشفيات والترصد، مشيرا إلى أنه فى حالة زيادة اعداد المصابين، دون اخذ هذه الامور فى الاعتبار بشكل مسبق، سيكون امامنا السيناريو الايطاليا، حيث اكتشف عدد كبير الاصابة فى توقيت واحد، ولأنها لم تكن معده لم تتحمل هجوم المرضي عيلها فى آن واحد فخرجت المستشفيات عن الخدمة.


وأوضح "فؤاد" فى تصريح خاص لـ"آخر الأنباء"  أنه قبل مرور الـ14 يوم عقب تعليق الطيران والدراسة، واغلاق المحلات ليلا، تستطيع الجهات وقتها أن تعلن معلومة وارقام فيما يخص فيروس كورونا، بحيث إذا  ظهر زيادة فى الحالات المصابة يكون وقتها الفيروس موجود ، اما اذا ظل فى المتوسط وقتها سنتأكد ان ظهور الحالات كان بسبب المخالطين فقط، وبناء على هذه المعلومة يتم تحديد الخطط القادمة، وقبل مرورالـ14 يوم لا تجد اي معلومة صحيحة، حيث أن 90% من الناس كانو مخالطين او مسافرين او تعاملو مع اجانب فلابد من التأكد من المعلومة بالضبط.


وتابع: لنا أن نتخيل أن ايطاليا لا يوجد بها أسرة فما بالنا بمصر، موضحًا أن عدد الأسرة  في مصر 10900 تقريبا ، في حين  ان  لكل 13400 سرير واحد  على الرغم من ان النسبة العالمية  توصي بسرير لكل 4500.


وأوضح "فؤاد" أن إعلان وزيرة الصحة عن وجود حالتين وفاة بالفيروس بالجيزة، كان يجب أن تعلنها منطقة شبه موبوءة، فتنزل الميادين ويتم عمل مسح طبي عشوائي هيظهر كامل  الموجودين في الجيزة، وقتها سيظهر رقم بناءًا علبيه  رقم بناء على  يتم عمل الاستعدادات  التقريبية المعينة لكن لايصح ان نقول يوجد 5 في محافظة المنصورة ، ولا نجري مسح طبي عشوائي، مشيرا إلى أن اكتشافنا للحالات افضل من أن يتفاجئ الجميع بالإصابة وقتها ستسقط المستشفيات وتخرج عن الخدمة.

إعـلان
إعـلان

إعـلان

اقرأ أيضاً

إعـلان
إعـلان