رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • طب وعلوم
  • كورونا سيستمر عامين ويصيب ثلثي البشر.. دراسة مخيفة تتنبأ بمصير الوباء القاتل
إعـلان

كورونا سيستمر عامين ويصيب ثلثي البشر.. دراسة مخيفة تتنبأ بمصير الوباء القاتل

إعـلان

سلطت صحيفة "ذا هيل" الأمريكية الضوء على دراسة جديدة تنبأت بأن فيروس كورونا قد يستمر لعامين، وقد يصيب ثلثي سكان الأرض قبل اكتشاف طريقة للسيطرة عليه وعلاجه.


وأوضحت الصحيفة أن الدراسة الصادرة عن مركز أبحاث وسياسات الأمراض المعدية التابع لجامعة مينيسوتا الأمريكية ذكرت أن فيروس كورونا قد يصيب الكثيرين دون أن تبدو عليهم أي من أعراض الإصابة به، الأمر الذي يجعل مكافحته أصعب من مكافحة أوبئة معدية أخرى.


ووضعت الدراسة 3 سيناريوهات محتملة لمصير الوباء: السيناريو الأول هو استمرار الوباء لمدة بين عام وعامين مع بلوغ الدول مرحلة ذروة الانتشار في أوقات متباينة. والسيناريو الثاني هو موجة جديدة من انتشار الفيروس خلال الشتاء المقبل تتبعها موجات أخرى أقل حدة. أما السيناريو الثالث فهو استمرار الوباء لفترة طويلة ولكن دون موجات جديدة.  


وأضافت الصحيفة أن الدراسة تستند إلى تقييم آثار 8 أوبئة ضربت الأرض منذ بداية القرن الثامن عشر، وخلصت إلى أن فيروس كورونا قد يستمر لفترة تتراوح بين 18 و24 شهرًا، قبل يكتسب سكان العالم "مناعة قطيع" ضده.


وقدّرت الدراسة أن ما بين 60% و70% من سكان الأرض سيصابون بفيروس كورونا أن تتكون مناعة القطيع ضده.


ودعت الدراسة حكومات الدول إلى الاستعداد للسيناريو الأسوأ، المتمثل في تأخر ظهور لقاح مضاد لفيروس كورونا أو تكوين مناعة قطيع ضده لوقت طويل.


وكانت منظمة الصحة العالمية، قالت  إن فيروس كورونا لا ينحدر من مختبر في مدينة ووهان الصينية، التي بدأ منها الوباء، مشيرة إلى أن هذه السلالة لها أصل طبيعي.


وقال مدير برنامج الطوارئ في منظمة الصحة العالمية، مايك رايان: "تشاورنا مع العلماء ونحن مقتنعون بأنه من أصل طبيعي.. من المهم في هذا السياق أننا حددنا ما هو الحامل الطبيعي الأصلي لهذا الفيروس".


كانت تقارير إعلامية تحدثت خلال الفترة الماضية عن أن فيروس كورونا انتشر من مختبر تابع لمعهد الفيروسات في مدينة ووهان والذي يعمل في ظروف المستوى الأعلى من الحماية البيولوجية.


ووجه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، انتقادات لاذعة إلى الصين، متهما إياها بتضليل المجتمع الدولي بشأن بدء تفشي الفيروس، رغم أن منظمة الصحة العالمية أكدت مرارا شفافية تعامل السلطات الصينية في هذا الموضوع.


وقال ترامب إنه أدلة تشير إلى أن فيروس كورونا ينحدر من معهد الفيروسات بمدينة ووهان، معتبرا أن انتشار الوباء يرجع لفشل الصين في وقفها أو إرادتها في حدوث ذلك.


وجاء تصريح ترامب على الرغم من أن الاستخبارات الأمريكية أكدت أن هذه السلالة لها أصل طبيعي، بينما نفت الصين مرارا وجود أي صلة بين مختبر ووهان والجائحة. 

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان