رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • منوعات
  • شريف طه: ابن تيمية مصلح تنويري كسر حالة الجمود الفقهي في عصره
إعـلان

شريف طه: ابن تيمية مصلح تنويري كسر حالة الجمود الفقهي في عصره

إعـلان

وصف الشيخ شريف طه، شيخ الإسلام ابن تيمية بالمصلح التنويري، مؤكدًا أن أطروحاته وفتاويه تعد نقلة نوعية في تاريخ الفقه الإسلامي.

 وقال "طه"، إن ابن تيمية ناضل من أجل كسر حالة الجمود الفقهي والخرافة والسفسطة التي أصابت الأمة في عصره، وكانت سببًا فيما آلت إليه الأمة من ضعف وانحطاط.

 وأضاف: "ابن تيمية كان مصلح تنويري بالمعنى الصحيح للتنوير، وما زالت أطروحته في درء تعارض العقل والنقل صالحة لدرء تعارض الدين والعلم وهو الإشكالية الكبرى المعاصرة إضافة لإشكالية العقل والنقل".

 وأوضح الباحث الشرعي أن دار الإفتاء تعتمد على فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية في مواجهة أكبر تحدي يواجه بقاء تماسك الأسرة المصرية وهو الطلاق.

 واستطرد "طه" بالقول: "حينما تحلف على زوجتك بالطلاق، وتذهب لدار الإفتاء ويفتيك أحدهم بإخراج كفارة، فاعلم أن هذا رأي ابن تيمية، وحينما تذهب إلى دار الإفناء وتبلغهم أنك طلقت زوجتك فيكون المخرج أنها حائض، فاعلم أن هذا اختيار ابن تيمية، وحينما تقول أنك طلقت زوجتك ثلاثًا وتبلغك دار الإفتاء أنها طلقة واحدة؛ فكن على يقين أن هذا اختيار ابن تيمية".

 واختتم: "اختيارات ابن تيمية الفقهية معمول بها في كل المحاكم ولجان إفتاء العالم الإسلامي، وحتى من رفعوا لواء العداء له؛ رغم أنه دفع ثمنها غاليًا وشنع عليه واتهم بخرق الإجماع وهدم الثوابت آنذاك".

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان