رئيس التحرير

علاء شحتـــو

عاجل

  • الرئيسية
  • طب وعلوم
  • FDA: أغذية الأطفال تحتوى على كميات عالية من الزرنيخ والمعادن السامة
إعـلان

FDA: أغذية الأطفال تحتوى على كميات عالية من الزرنيخ والمعادن السامة

إعـلان

أصدرت هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية "FDA"، توجيهها النهائى بشأن الحد من مستويات الزرنيخ غير العضوى الموجود فى حبوب أرز الرضع مؤخرا، مما يحد من مستوى الزرنيخ المسموح به عند 100 جزء لكل مليار، ويعتبر هذا هو نفس المستوى الذى تم اقتراحه فى عام 2016، وفقا لما ذكره موقع CNN الإخبارى.


وقالت الهيئة إن الإرشادات تنطبق على جميع أنواع حبوب أرز الأطفال: الأرز الأبيض، والبني، والأرز المزروع عضويا، والأرز المزروع تقليديا، ما أثار هذا الإجراء انتقادات فورية من مجموعات الدفاع عن المستهلك.


وأضاف بريان رونهولم، مدير السياسة الغذائية لتقارير المستهلك، أن "إجراءات هيئة الأغذية والأدوية الامريكية، خطوة أولى مهمة، لكن الهيئة بحاجة إلى أن تكون أكثر قوة فى حماية الأطفال الصغار من مخاطر الزرنيخ والمعادن الثقيلة الأخرى فى الغذاء".


وقال مايكل هانسن، كبير العلماء: "يمكن للوالدين اتخاذ عدد من الخطوات للحد من تعرض أطفالهم للمعادن الثقيلة في الطعام.


وفى عام 2017، أجرت شركةHealthy Babies Bright Futures ، اختبارات على 168 نوعًا من أغذية الأطفال من كبرى الشركات المصنعة في الولايات المتحدة، وجدت الاختبارات أن 73% من أغذية الأطفال تحتوي على الزرنيخ، 95% تحتوي على الرصاص، 75% تحتوي على الكادميوم، و 32% تحتوى على الزئبق، كما تحتوي ربع الأغذية على جميع المعادن الثقيلة الأربعة، كما تماثل النتائج دراسة سابقة أجرتها(FDA) ، حيث وجدت واحدًا أو أكثر من نفس المعادن فى 33 نوعًا من 39 نوعًا من أغذية الأطفال التى تم اختبارها، حيث وجد تقرير "هيلثي بيبيز برايت فيوتشر"، أن حبوب الأرز للأطفال الرضع، وأطباق الأرز، والوجبات الخفيفة القائمة على الأرز تصدرت قائمة أكثر الأطعمة السامة للأطفال.


 وقال تقرير عام 2017: "إن أطعمة الأطفال الشعبية هذه لا تحتوى فقط على نسبة عالية من الزرنيخ غير العضوى، وهو أكثر أشكال الزرنيخ سمية، ولكنها أيضًا ملوثة دائمًا بجميع المعادن السامة الأربعة"، "حتى في الكميات الضئيلة الموجودة في الطعام، يمكن لهذه الملوثات أن تغير الدماغ النامي وتؤدي إلى تآكل معدل الذكاء لدى الطفل، وتتضاعف التأثيرات مع كل وجبة أو وجبة خفيفة يأكلها الطفل."


الزرنيخ عنصر طبيعي موجود في التربة والماء والهواء، ويكون شكله غير العضوي هو الأكثر سمية، "غير عضوى"، هو مصطلح كيميائى، وليس له علاقة بطريقة الزراعة.


وارتبط استهلاك الزرنيخ غير العضوى بالسرطان، والآفات الجلدية، وأمراض القلب والأوعية الدموية ومرض السكرى، وتم ربط الزرنيخ غير العضوى أيضًا بنتائج الحمل السلبية والسمية العصبية، وفقًا للدراسات، مضيفا أنه نظرًا لأن الأرز يُزرع فى الماء، فهو جيد بشكل خاص في امتصاص الزرنيخ غير العضوي، ووفقًا لهيئة الأغذية والأدوية الأمريكية، يحتوي على أعلى تركيز لأى طعام.


وقال التقرير الرضع والأطفال أكثر عرضة لخطر التعرض للزرنيخ غير العضوى، لأن وجباتهم الغذائية غالبًا ما تكون أقل تنوعًا مقارنة بالبالغين، كما أنهم يستهلكون طعامًا أكثر مقارنة بوزن أجسامهم مقارنة بالبالغين.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان