عاجل

إعـلان

11 دولة حول العالم ترفع شعار "صفر كورونا"

إعـلان

كشف تقرير بريطانى نشرته صحيفة ديلى ستار، عن أبرز الجرز والمناطق الجغرافية الخالية من فيروس كورونا، والتي أغلبها تكون عبارة عن جزر في المحيط الهادئ تم إغلاقها أمام السائحين والزائرين منذ الموجة الأولى، ما أحكم السيطرة على نفاذ الوباء إليها، ولم تسجل حالة واحدة رغم مرور أكثر من عام على تفشى الجائحة.


وحدد التقرير أبرز 11 منطقة جغرافية حول العالم لم تصب بفيروس كورونا، الذى أصاب الملايين وأودى بحياة مئات الآلاف أيضًا، حيث تعيش تلك المناطق بدون إجراءات احترازية أو أقنعة للوجه ولم يعبأ سكانها بالالتزام بالتباعد الاجتماعى.


1.جرز الكوك 

وهى مجموعة من الجزر التي تقع في جنوب المحيط الهادي في منتصف المسافة بين نيوزيلندا وهاواي، واتخذت كل الإجراءات لمنع السائحين بعد تفشى الوباء في مارس الماضى، كما أنها شجعت التباعد الاجتماعي في الأماكن العامة كإجراء وقائي خلال الأسابيع القليلة الأولى من الوباء العام الماضي.

2.جزر توفالو

 والتي تقع في منتصف الطريق بين هاواي وأستراليا، وتتكون من ثلاث جزر مرجانية وست جزر مرجانية، بمساحة مشتركة تبلغ 10 أميال مربعة فقط، وقامت بإغلاق الحدود أمام جميع السفر في بداية الوباء قبل إدخال فترة الحجر الصحي الإلزامية.

واحدة من أكثر دول المحيط الهادئ المليئة بالسكان، وقد اتبعت نهجًا متشددًا تجاه الفيروس منذ بداية الوباء، من خلال تقييد حركة السفن السياحية، كما أغلقت مطاراتها وفرضت إغلاقًا وطنيًا كاملًا مؤقتًا على الرغم من عدم وجود حالات، كما أنها تسعى للحصول على جرعات لقاحات كورونا بعد أن خصصت حكومة نيوزيلندا 75 مليون دولار لطرحه في دول المحيط الهادئ.

4.جزر بيتكيرن

تتواجد داخل الإقليم البريطاني الصغير لما وراء البحار يبلغ طولها ميلين فقط وعرضها ميل واحد، حيث فرضت تلك الجزر قواعد صارمة في منع السفر إليها حتى عام 2022.

5.جزر بالاو

 تقع بالقرب من الفلبين وتتكون من أكثر من 300 جزيرة، وعلقت أيضًا جميع الرحلات الجوية التجارية واستخدمت متطلبات الحجر الصحي الإلزامي للسكان المحليين العائدين.

6.نيوي

تتواجد بالقرب من نيوزيلندا، واتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية لمنع تسلل الوباء داخلها.

7.ناورو

ثالث أصغر دولة في العالم، والتي تشتهر بأنها مركز لاحتجاز المهاجرين سيئ السمعة في أستراليا، وقد فرضت قيودا كبيرة على السفر في بداية الموجة الولى ولم تسجل اية حالات مصابة حتى الوقت الراهن.

8.جزر كيريباتي

 تتكون من 32 جزيرة مرجانية، واستغلت الوباء في تقديم عروض حول رحلات جوية لمن يرغب في الفرار من الجائحة الى جزر نائية خوفًا من العدوى.

9.توكيلاو

عبارة الجزر المرجانية النائية التي تقع بين هاواي ونيوزيلندا، ولم تشهد اية حالات سوى إصابة واحدة فقط وتم التعامل معها وشفائها بالحال خلال الموجة الأولى.

10.ميكرونيزيا

تتكون من 600 جزيرة فردية، وكانت تلقت دعمًا من الولايات المتحدة والصين واليابان طوال الوباء، ولم تسجل حالات مصابة بالفيروس التاجى.

11. تركمانستان

هى بلدة صغيرة لم تسجل إصابات بالفيروس على الرغم من موقعها الجغرافي في آسيا الوسطى التي تعد مركز الوباء، مما أثار الشكوك حول ادعائها عدم وجود حالة إصابة واحدة بفيروس كورونا.


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان