عاجل

إعـلان

وزيرة الصحة: الأطقم الطبية كتبوا تاريخا جديدا للطب فى مصر

إعـلان

شددت هالة زايد، وزيرة الصحة، على ضرورة أن يلتزم الشعب المصري بجميع الإجراءات الاحترازية، لأن اللقاحات لا تقي الإنسان من الفيروسات بنسبة 100%، وحتى تتواجد الأجسام المضادة لدى المواطنين بعد تناولهم الجرعة الثانية.


 


وقالت وزيرة الصحة، خلال مؤتمر وزيرة الصحة، إنها تتذكر الأبطال الذين افتقدناهم فى تلك الأزمة من الأطقم الطبية، معقبة: "لولا الأطقم الطبية لما كانت مصر تستطيع أن تتخطى هذه الأزمة بنجاح، مش هقدر أنسى عطاءهم وأرواحهم الطاهرة، وكل الاحترام لذكراهم".


 


وأضافت: "واثقة فى الأطقم الطبية، والحقيقة كتبوا تاريخا جديدا للطب فى مصر بأحرف من النور وبكل فروسية ونبل، وندعي ربنا يحمى جميع الأطقم الطبية فى مصر، ويستطيع العالم فى تخطى تلك الأزمة".




وأوضحت وزيرة الصحة، أن هناك احتياجا عالميا للقاحات، والإنتاج الموجود حتى الآن لا يكفي كل الاحتياجات ولا الفئات، وبالتالي مع حصول مصر مع أي شحنات جديدة ستنتقل لتطعيم المزيد من المواطنين وفقا للأولوية.



وأشارت إلى أن مصر بصدد استقبال شحنات جديدة من اللقاح من شركات أخرى من لقاح "سينوفارم"، وبذلك يحدث توسع في شريحة المطعمين، وذلك بعد التأكد من الشحنة بعد فحصها وتحليلها في معامل هيئة الدواء، مطمئنة الشعب المصري كله.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان