عاجل

  • الرئيسية
  • عربي وخارجي
  • الخارجية الإيرانية ترد على طلب إدارة بايدن العودة إلى الاتفاق النووي.. واستفزاز جديد في منشأتي نطنز وفوردو
إعـلان

الخارجية الإيرانية ترد على طلب إدارة بايدن العودة إلى الاتفاق النووي.. واستفزاز جديد في منشأتي نطنز وفوردو

إعـلان

حثّ وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الخميس، إدارة بايدن على اتخاذ سياسة مختلفة عن سياسة الرئيس السابق، دونالد ترامب، وذلك ردا على طلب وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن، عودة إيران إلى الالتزام باتفاقها النووي مع القوى العالمية.


وأعلن المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، بهروز كماولندي، أنه سيتم نصب 1000 جهاز للطرد المركزي من طراز IR2m في منشاة نطنز في غضون أقل من 3 اشهر ؛ حسبما أفادت وكالة "أنباء فارس" الإيرانية.


كما أشار أيضا رئيس مجلس الشورى الإيراني إلى أنه تم تخصيب 17 كيلوجرام من اليورانيوم بنسبة 20% في منشأة فوردو.


وكان وزير الخارجية الأمريكي قد أكد، أمس الأربعاء، أن بلاده ستبحث مع حلفائها اتفاقا أطول مع إيران بشأن برنامج طهران النووي.


وقال بلينكن في مؤتمر صحفي بواشنطن، إن الرئيس الأمريكي، جو بايدن أكد أنه في حال عادت طهران للالتزام بالاتفاق النووي سنقوم بالخطوة نفسها.


وأضاف: "إيران لا تمتثل حاليًا للاتفاق النووي وعودتها ستتطلب وقتًا".


وبدوره، أكد مندوب إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، أن "أي تأخير من إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن في رفع الحظر عن طهران، يعني استمرار العداء للشعب الإيراني".


وحذر إدارة بايدن "بأن تدرك أن أي تأخير في رفع الحظر، يعني استمرار العداء للشعب الإيراني".


وأضاف أن "النافذة أشرفت على الانغلاق وإذا لم تف الإدارة الأمريكية الجديدة بالتزاماتها ولم ترفع الحظر في وقت قصير، فإنها ستقضي على فرص التفاعل في الاتفاق النووي".

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان