عاجل

  • الرئيسية
  • طب وعلوم
  • وزيرة الصحة: 2.2 مليون حالة وفاة بكورونا بدول تتعدى نسبة السمنة بها أكثر من نصف شعوبها
إعـلان

وزيرة الصحة: 2.2 مليون حالة وفاة بكورونا بدول تتعدى نسبة السمنة بها أكثر من نصف شعوبها

إعـلان

خلال اجتماع، مجلس الوزراء اليوم، وجّه الدكتور مصطفى مدبولى، بضرورة الاهتمام بتطعيم الأطقم ‏الطبية من القطاع الخاص، وأن يكون لهم أولوية فى الحصول على التطعيم، إيماناً بدورهم الهام والمحورى ‏فى تقديم الرعاية الصحية اللازمة للمصابين بالفيروس، وهو ما أكدت عليه وزيرة الصحة، مشيرة إلى الاهتمام ‏بتطعيم العاملين فى القطاع الطبى بوجه عام، فهم على أجندة الأولويات.‏


‏جاء ذلك خلال عرض الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، الجهود المبذولة لمواجهة فيروس ‏‏"كورونا"، والذى تناولت خلاله أيضا موقف توريد اللقاحات من خلال مبادرة "كوفاكس"، مشيرة إلى أنه تم ‏التوقيع على الاتفاقية الخاصة بشركة "أسترازينكا"، مما أسفر عنه البدء فى إجراءات توريد الشحنة الأولى من ‏اللقاح.‏


واستعرضت الدكتورة هالة زايد، المستجدات العالمية لمواجهة جائحة "كورونا"، وآخر التقارير العالمية فى هذا ‏الشأن، مسلطة الضوء على التقرير الذى تناول علاقة السمنة بزيادة نسب الوفاة نتيجة الاصابة بفيروس ‏‏"كورونا"، موضحة أن أحد هذه التقارير تضمن مجموعة من الدراسات التى أجريت على مستوى العالم والتى ‏أوضحت أن 2.2 مليون من أصل 2.5 مليون حالة وفاة نتيجة لفيروس "كورونا" المستجد كانت بالدول التى ‏تتعدى نسبة السمنة بها أكثر من نصف شعوبها بنهاية فبراير 2021.‏


واستعرضت الوزيرة، إجراءات التأمين الطبى لبطولة كأس العالم للرماية، حيث تم إجراء مسحات لجميع ‏المشاركين من اللاعبين والإداريين واللجان المنظمة والعاملين بالفنادق وذلك كل 72 ساعة.‏


من جانب آخر، أشارت الدكتورة هالة زايد إلى جهود تطوير منظومة التعليم الطبى المهني، والتى تضمنت ‏إطلاق منصة التعليم الإلكترونى للزمالة المصرية بالتعاون مع بنك المعرفة المصرى والشراكة مع منصة ‏INCISION‏ وELSEVIER، وأوضحت أن المنصة من شأنها إعداد كوادر قيادية شابة بوزارة الصحة، ‏وتطوير نظام تكليف وتدريب الأطباء، وتوفير وسائل النشر الأكاديمى والبحثي، فضلاً عن إتاحة متابعة ‏المسار التدريبى للمتدربين، وفتح قنوات اتصال بينهم وبين المدربين والمجالس العلمية. ‏


إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان