عاجل

إعـلان

بعد أن أصبحت هدفا لصواريخ المقاومة..

إسرائيل تلغي 25 رحلة مقرر وصولها مطار "بن غوريون"

إعـلان

أظهر جدول الرحلات القادمة لمطار "بن غوريون" الدولي، إلغاء 25 رحلة قادمة من مدن حول العالم إلى إسرائيل، اليوم الإثنين، بعد أن أصبح مطارها هدفاً لصواريخ المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة.

 

يأتي ذلك استناداً إلى جدول الرحلات المعتمدة مسبقاً والمنشورة على موقع مطار "بن غوريون" عبر الإنترنت، حيث كان مقرراً وصول 47 رحلة يوم الإثنين.

 

فمن بين إجمالي الرحلات المقررة مسبقاً، ألغيت 25 رحلة، بينما لا تزال 22 رحلة غير مؤكدة الإقلاع من المطارات المغادرة إلى إسرائيل، على أن يتم تحديد مصيرها خلال الساعات القادمة.

 

يشار إلى أنه للمرة الثالثة في أقل من أسبوع، تصل صواريخ المقاومة الفلسطينية إلى محيط مطار "بن غوريون"، آخرها مساء السبت 15 مايو/أيار 2021، رداً على العدوان الإسرائيلي على غزة والقدس والضفة الغربية.

 

يُذكر أن الرحلات الملغاة، كانت قادمة من مدن ميونخ، وأوديسا، ودبي، وأثينا، وصوفيا، وتيبليسي، وزيورخ، ونيويورك، ووارسو، وفيينا، وبوخارست، وكييف، وشيكاغو، ولندن، وسان فرانسيسكو، وإسطنبول.

 

جدير بالذكر أنه ألغيت أكثر من 20 رحلة قادمة إلى إسرائيل عبر مطار بن غوريون، وذلك يوم الأحد 16 مايو/أيار الجاري.

 

إسرائيل وحيدة في الساحة

من جهتها، وصفت صحيفة "كالكليست" المختصة بالاقتصاد الإسرائيلي، السبت، قرار شركات الطيران العالمية تعليق رحلاتها، بأنها "خطوة تركت إسرائيل وشركات طيرانها المحلية، وحيدة في الساحة".

 

كانت شركات طيران "دلتا إيرلاينز" و"يونايتد إيرلاينز" و"لوفتهانزا" و"النمساوية" قد أعلنت، الخميس، عن تغييرات في جدول الرحلات، تبعتها السبت شركتا الاتحاد وفلاي دبي الإماراتيتان.

 

فيما يتضح من جدول الرحلات، أنه على الرغم من تصريح قُدم لشركات الطيران العالمية الهبوط في مطار رامون (جنوب)، لكن ترفض الشركات الأجنبية السفر إلى إسرائيل على الأقل حتى الثلاثاء المقبل، بحسب "كالكليست".

 

غارات إسرائيلية "عنيفة"

إلى ذلك، يتواصل التصعيد الأمني والميداني الإسرائيلي، حيث يشن الجيش الإسرائيلي غارات عنيفة، الأحد، على أهدافٍ متفرقة بقطاع غزة.

 

في هذا الإطار، دمرت طائرات إسرائيلية، فجر الأحد، عشرات الشقق السكنية على رؤوس ساكنيها، دون سابق إنذار، في شارع الوحدة بحي الرمال غربي مدينة غزة، ما أسقط 42 شهيداً، بينهم 10 أطفال و16 سيدة.

 

بذلك، ارتفع عدد ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 197 شهيداً، بينهم 58 طفلاً و34 سيدة، و1235 مصاباً بجراح متفاوتة، من جرّاء غارات إسرائيلية "وحشية" متواصلة على غزة، بحسب وزارة الصحة.

 

في المقابل، ترد فصائل المقاومة الفلسطينية بإطلاق الصواريخ بكثافة على مستوطنات ومدن عديدة داخل إسرائيل؛ الأمر الذي أسفر عن سقوط إصابات عديدة، بخلاف تدمير وتخريب منشآت إسرائيلية.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان