عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • أمجد الحداد: التطعيمات والوقاية أساس مواجهة متحورات "كورونا".. ولا توجد مخاوف أو أضرار من تطعيم الأطفال من سن12 سنة

أمجد الحداد: التطعيمات والوقاية أساس مواجهة متحورات "كورونا".. ولا توجد مخاوف أو أضرار من تطعيم الأطفال من سن12 سنة

الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح

  أكد الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح، أنه لم يعلن حتى الآن عن مدى ملاءمة اللقاحات المضادة لفيروس "كورونا" للمتحور الجديد "أو ميكرون"، موضحًا أن الجميع ينتظر إعلان منظمة الصحة العالمية بملاءمتها من عدمه، متابعًا: "لا نستطيع الجزم بذلك الآن لوجود تغيير لكن لم يتحدد بعد ما إذا كان هذا التغيير سيؤثر أم لا"، مشيرًا إلى أن المنظمة أعلنت أن المتحور في مرتبة "المثير للقلق" لحين الانتهاء من الدراسات التي تُجرى في هذا الشأن. 

وأوضح "الحداد" في تصريح خاص لـ"آخر الأنباء" أن التغير في الشوكة البروتينية للفيروس متوقع، وأنه بنسبة كبيرة لو كان هناك تأثير للفيروس فلن يكون بنسبة كبيرة، وأن الفيصل في هذا الأمر هو التوصل لمدى إصابة التحور لأي من أجزاء البروتين، وهذا ما سيوضح تأثيره على اللقاح. 

وأشار  إلى أن القرار الحكومي بمنع حصول المواطنين غير المطعمين بلقاحات "كورونا" على الخدمات الرسمية بدءًا من هذا الشهر مهم جدًا، مشيرًا إلى أن الدول التي ظهر بها التحور سواء الإفريقية أو الهند، منظومة اللقاحات فيها ضعيفة جدًا، مؤكدًا: لا ينبغي أن نصل لذلك. 

وشدد على ضرورة حصول المواطنين على اللقاحات والالتزام بالإجراءات الوقائية في هذه الفترة والأيام المقبلة في ظل تحورات الفيروس، مؤكدًا ضرورة النزول بسن التطعيمات لـ12سنة، بهدف تحقيق مناعة مجتمعية، وحماية باقي المجتمع من الإصابة بالعدوى، خاصة أن الأطفال ينقلون العدوى جيدًا؛ وبذلك تتم حمايتهم وذويهم، مشيرًا إلى أن من بين الأطفال فئة خطيرة معرضة للعدوى، مؤكدًا على أنه لا توجد موانع من تناول الأطفال اللقاحات.