عاجل

  • الرئيسية
  • حوادث
  • حبس مدير المخابرات الدنماركى لتسريبه معلومات سرية للغاية

حبس مدير المخابرات الدنماركى لتسريبه معلومات سرية للغاية

لارس فيندسن مدير جهاز المخابرات العسكرية الدنماركى

ذكرت وسائل إعلام دنماركية، الاثنين، أن السلطات احتجزت مدير جهاز المخابرات العسكرية، لارس فيندسن، للاشتباه  في تسريبه معلومات "سرية للغاية".

 

وكان قد تم اعتقال 4 موظفين حاليين وسابقين باثنين من أجهزة المخابرات الدنماركية في ديسمبر، بتهمة تسريب معلومات سرية للغاية.

 

وقد قاد فيندسن خدمة استخبارات الدفاع الدنماركية (FE) من 2015 إلى 2020، وكان واحد من أربعة موظفين حاليين أو سابقين في وكالتي المخابرات الدنماركية الذين اعتقلوا في ديسمبر ، وقد استقال من جهاز المخابرات بعد اتهامه بالتجسس غير القانوني على المواطنين الدنماركيين ، على الرغم من تبرئته مؤخرًا من قبل لجنة.

 

واليوم   رفعت محكمة منطقة كوبنهاجن حظرًا إعلاميًا على تحديد هوية فيندسن كأحد المشتبه بهم، وتم وضع فيندسن في الحبس الاحتياطي لمدة شهر بعد اعتقاله .

 

ولم يتم الكشف عن تفاصيل دقيقة حول التسريب المزعوم لمعلومات سرية للغاية من قبل السلطات الدنماركية.

 

وبحسب ما ورد يواجه الرجل البالغ من العمر 52 عامًا عقوبة تصل إلى 12 عامًا في السجن إذا ثبتت إدانته بالكشف عن "معلومات سرية للغاية".