عاجل

  • الرئيسية
  • عربي وخارجي
  • وزير الحج والعمرة: المملكة تستعد لخدمة مليوني حاج خلال موسم الحج للعام الجاري 1444هـ

وزير الحج والعمرة: المملكة تستعد لخدمة مليوني حاج خلال موسم الحج للعام الجاري 1444هـ

عقدَ وزير الحج والعمرة السعودي الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة عدة لقاءات رسمية مع عدد من المسؤولين في جمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية، ضمن وفد يزور جمهورية الجزائر.


وأشار "الربيعة" إلى أن الزيارة تأتي ضمن اللقاءات الاستراتيجية القائمة بين الجهات الحكومية في البلدين الشقيقين بهدف تعزيز التعاون فيما بينهما في مختلف المجالات بما يخدم المصالح المشتركة في المملكة العربية السعودية وجمهورية الجزائر الديمقراطية الشعبية.


وأكَّدَ "الربيعة" حرصَ حكومة خادمِ الحرمين الشريفين الملكِ سلمانَ بنِ عبدالعزيز آل سعود، وسموِّ وليِّ عهده الأمين -حفظهما الله-، على تسهيل جميع الإجراءات وتطوير التشريعات التي تمكِّن أكبرَ عدد من المسلمين حول العالم من زيارة الأماكن المقدسة وأداء العمرة، في ظل التزام المملكة التاريخي والأصيل بخدمة ضيوف الرحمن.


وأشار وزير الحج والعمرة إلى استعداد المملكة لاستقبال مليوني حاج منهم 41,300 حاج من جمهورية الجزائر خلال موسم الحج للعام الجاري 1444هـ، وخلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الربيعة مع معالي وزير الشؤون الدينية والأوقاف الدكتور يوسف بلمهدي، أشار الربيعة إلى التسهيلات التي قدمتها المملكة للمعتمرين الجزائريين، ومنها: إتاحة أداء نسك العمرة من خلال القدوم إلى المملكة بجميع أنواع التأشيرات وإصدارها خلال أقل من (24) ساعة، وإلغاء اشتراط وجود محرم للنساء.


كما تطرَّق خلال المؤتمر إلى دور المشاريع التنموية والبنية التحتية في المملكة في إحداث نقلة نوعية في جودة الخدمات المُقدمة بالحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة، ودورها في استيعاب الزيادة المتوقعة في أعداد ضيوف الرحمن؛ كونها تعدُّ الأكبر على مستوى العالم بتكلفة تجاوزت 200 مليار ريال، وإنشاء قطار الحرمين الذي يربط بين مكة المكرمة والمدينة المنورة خلال رحلة تستغرق ساعتين.


وشدَّد وزير الحج والعمرة على حرص الوزارة وجميع أطراف منظومة الحج والعمرة على تقديم أفضل الخدمات الصحية واللوجستية للمعتمرين كافة، بما يضمن توفير الوقت والجهد، ويرفع من جودة الخدمات. مشيرًا إلى تنوع الخدمات التي تقدمها "منصة نسك" ضمن خطوات إلكترونية سهلة وميسرة، وبما يُسهم في إثراء تجربتهم الإيمانية في أثناء وجودهم في المملكة، خصوصًا بعد تمديد فترة تأشيرة العمرة من 30 يومًا إلى 90 يومًا، وإتاحة أداء العمرة لجميع أنواع التأشيرات، وخفض تكلفة التأمين الشامل.


ودعا الربيعة جميع الراغبين في أداء مناسك العمرة إلى زيارة المواقع الإسلامية والتاريخية التي تحتضنها مناطق ومدن المملكة، وخصوصًا في مكة المكرمة والمدينة المنورة؛ لإثراء تجربتهم الدينية، لافتًا الانتباه إلى أن المملكة تزخر بالمواقع الدينية والتاريخية التي تستحق الزيارة، ويمكن زيارتها بالاستفادة من الخدمات التي توفرها منصة "نسك".