عاجل

  • الرئيسية
  • محليات
  • الهيئة العامة للرعاية الصحية:في إطار متابعته سير العمل بمبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"

الهيئة العامة للرعاية الصحية:في إطار متابعته سير العمل بمبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"


أعلن الدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، عن تقديم الرعاية الطبية المنزلية المجانية لـ 8,5 آلاف منتفع من أصحاب الأمراض المزمنة بمحافظات التأمين الصحي الشامل "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية" حتى الآن، وذلك ضمن فعاليات مبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"، والتي أطلقتها الهيئة منذ بداية شهر رمضان المبارك.


جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور أحمد السبكي، بالمسئولين من الإدارات المركزية والعامة بالهيئة وفروعها المعنيين بتنفيذ أعمال مبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"، وذلك في إطار متابعته سير العمل بالمبادرة، والتأكد من فاعليتها وتأثيرها على المرضى.


وأضاف الدكتور أحمد السبكي، أنه تم تسليم 10,5 آلاف جرعة دوائية لأصحاب الأمراض المزمنة بمنازلهم ضمن فعاليات المبادرة، مؤكدًا أن الفئات الأولى بالرعاية بخدمات المبادرة هم "كبار السن، ذوي الهمم، غيرالقادرين، الحالات المرضية عالية الخطورة"، ومشيرًا إلى تقديم التوعية والتثقيف الصحي حول أهم الإرشادات الصحية والأنظمة الغذائية السليمة لـ 40 ألف من الأُسر والمواطنين حتى الآن.


وفي إطار اجتماعه لمتابعة سير العمل بمبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"، وجه الدكتور أحمد السبكي، بزيادة عدد الفرق الطبية إلى 135 فريق من "الأطباء، الصيادلة، التمريض" من مراكز ووحدات طب الأسرة والمستشفيات التابعة للهيئة، للقيام بأعمال الفحص الطبي وصرف الأدوية، وكذلك متابعة الحالات المرضية عالية الخطورة؛ مما يضمن تحقيق وإنجاز أعمال ومستهدفات المبادرة.


وأشار السبكي، إلى تحويل 170 منتفع من أصحاب الأمراض المزمنة لتلقي الرعاية الصحية بمراكز ووحدات طب الأسرة والمستشفيات التابعة للهيئة أثناء الكشف بالمبادرة لاحتياجهم لمستويات أعلى من الرعاية الصحية، مؤكدًا أن الفريق الطبي مدرب ومؤهل على أعلى مستوى للكشف على المرضى ومتابعة حالتهم الصحية.


ووجه السبكي، خلال الاجتماع، بالتسجيل الإلكتروني لكل معلومات المبادرة على السجلات الطبية الإلكترونية للمرضى، مشيرًا إلى أن المبادرة تسهم في عمليات التسجيل للمواطنين بمنظومة التأمين الصحي الشامل، وكذلك تحديث بيانات المسجلين للاستفادة بالخدمات، مؤكدًا أهمية طب الأسرة كنواة للمنظومة.


ووجه، بالتوثيق العلمي لبيانات المبادرة وتحليل تأثيراتها على تحسين نتائج وتقليل تكاليف الرعاية الصحية في المستقبل، كهدف استراتيجي للهيئة، كما شدد على المرور الميداني للمتابعة المستمرة لأعمال المبادرة، موجهًا بتشكيل غرفة بكل فرع من أفرع الهيئة بالمحافظات سالفة الذِكر لإدارة المبادرة، وإعداد تقارير يومية عن سير العمل بها.


وأكد السبكي، أهمية الحلول المبتكرة للوصول لأكبر عدد ممكن من المنتفعين للاستفادة بخدمات المبادرة، لافتًا إلى أن حملات طرق الأبواب هي الأكثر نجاحًا وتأثيرًا في المجتمع، كما ثمَّن السبكي جهود القائمين على المبادرة، مؤكدًا أهمية تحفيز وتكريم المتميزين في أعمال المبادرة مِمَّن حققوا المستهدفات وتبنوا حلول مبتكرة للتنفيذ، كما أكد على أهمية التنسيق مع الجهات المعنية لتعزيز وصول خدمات المبادرة.


وتابع: نستهدف حلول أكثر ابتكارًا الأعوام القادمة، أهمها الشات بوت Chat Bot، ورسائل SMS، ومنصة إلكترونية لتوجيه الإرشادات الصحية للمرضى، وتفعيل استخدام الذكاء الاصطناعي؛ لتحقيق أكبر قدر من التواصل مع المواطنين.


وأشار السبكي، خلال الاجتماع، إلى أن أهم مستهدفات المبادرة هي تعزيز ثقة المنتفعين بخدمات المنشآت الصحية التابعة للهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل، إضافة إلى تعزيز الصحة والوقاية من الأمراض المزمنة للأفراد والمجتمع، مؤكدًا أن تضافر الجهود هو الطريق الأمثل لتحقيق أكبر قدر من المنافع لصالح المواطن المصري.


وشارك الاجتماع، الدكتور أمير التلواني، المدير التنفيذي للهيئة، إضافة إلى عدد من مستشاري رئيس مجلس إدارة الهيئة، ومدراء الأفرع للهيئة العامة للرعاية الصحية بالمحافظات الثلاث "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية"، وذلك عبر تقنية الزووم.


كما حضر الاجتماع، عدد من مدراء الإدارات المركزية والعامة بالمقر الرئيسي للهيئة العامة للرعاية الصحية المعنية بتنفيذ أعمال المبادرة.


تجدر الإشارة، إلى إطلاق الهيئة العامة للرعاية الصحية مبادرة "رمضان بصحة لكل العيلة"، بهدف تقديم الرعاية الطبية المنزلية المجانية لأصحاب الأمراض المزمنة بمحافظات التأمين الصحي الشامل، طوال شهر رمضان المبارك، وتعد تلك المبادرة النسخة الثانية من مبادرات هيئة الرعاية لتعزيز الصحة في رمضان، وذلك بعد نجاح النسخة الأولى من المبادرة العام الماضي "رمضانك صحة".


وتستهدف المبادرة، الرعاية الطبية المنزلية المجانية لأصحاب الأمراض المزمنة بمحافظات "بورسعيد، الأقصر، الإسماعيلية" طوال شهر رمضان المبارك، إضافة إلى تسليمهم الأدوية المزمنة الخاصة بعلاجهم، وكذلك تقديم التوعية والتثقيف الصحي للأُسر والمواطنين حول الإرشادات الصحية السليمة التي يجب اتباعها، سواء عن طريق التواصل الشخصي، أو الندوات التوعوية، أو عبر صفحة الفيسبوك الرسمية للهيئة على الرابط التالي https://www.facebook.com/EgyptHealthAuthority?mibextid=ZbWKwL.


وتستهدف المبادرة، الوصول إلى 70 ألف منتفع من منتفعي التأمين الصحي الشامل بالمحافظات الثلاث، منهم أكثر من 25 ألف منتفع ببورسعيد، وما يقرب من 28 ألف منتفع بالأقصر، وأكثر من 17 ألف منتفع بالإسماعيلية، كما تستهدف الكشف على 3 فئات أساسية، وهم مرضى السكري، ومرضى الضغط، ومرضى السكري والضغط معًا، في منازلهم.

اقرأ أيضاً

خبر في صورة