عاجل

ما هي الآثار الجانبية للموز؟

يعتبر الموز أحد أكثر أنواع الفواكه انتشارا. ويمكن تناوله كوجبة خفيفة وإضافته إلى العصائد والفطائر. وهو غني بالبوتاسيوم وفيتامينات A وB6 ووE وK والفوسفور والمغنيسيوم والصوديوم.


ووفقا لخبراء هيئة حماية المستهلك الروسية، الموز منتج مضاد للاكتئاب لاحتوائه على حمض تريبتوفان الأميني الذي يعتبر مقدمة لهرمون السعادة "السيروتونين.


ولكن للموز بعض الآثار الجانبية، ومنها:

ـ الشعور بالجوع والتعب. يخلق تناول الموز شعورا بالشبع، ولكنه لا يدوم طويلا. لأنه يحتوي على نسب منخفضة من الدهون والبروتين، مقابل نسبة عالية من الكربوهيدرات.


ـ زيادة الوزن. بما أن الموز يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، حيث تحتوي موزة متوسطة الحجم على 27 غ من الكربوهيدرات، فقد يسبب زيادة الوزن.


ـ زيادة الغازات وانتفاخ البطن. يحتوي الموز على ألياف غذائية قابلة للذوبان، التي مع سكر الكحول الطبيعي الموجود فيه أيضا، تؤثر في عمل الأمعاء مسببة تكون الغازات وانتفاخ البطن.


ـ زيادة البوتاسيوم. عنصر البوتاسيوم مفيد لجسم الإنسان- مهم للأداء الطبيعي لنظام القلب والأوعية الدموية ونشاط الأنسجة العضلية والحفاظ على توازن الماء. إلا أن الإكثار منه، كما هو الحال مع المواد الأخرى، يؤثر سلبا على الصحة، خاصة بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض الكلى. يمكن أن يحصل الشخص على "جرعة زائدة" من البوتاسيوم إذا تناول الموز يوميا بكميات كبيرة.


ـ ردود الفعل على بعض الأدوية. ينصح الخبراء بعدم تناول الموز مع مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE)، التي تستخدم لعلاج قصور القلب والكلى وخفض ضغط الدم، وكذلك مع سبيرونولاكتون المدر للبول. لأن هذه الأدوية تزيد من مستوى البوتاسيوم في الدم.

- كم موزة يمكن تناولها في اليوم؟ وفقا لخبراء هيئة حماية المستهلك، يمكن للشخص أن يتناول في المرة الواحدة موزة واحدة متوسطة الحجم. وينصح من يهتم برشاقته ووزنه تناول موز غير ناضج تماما، لأنه يحتوي على نسبة سكر أقل مقابل نسبة أعلى من الألياف الغذائية على شكل نشا غير قابل للهضم وبكتين. وعموما لا ينصح بتناول أكثر من 2-3 موزات في اليوم.