عاجل

إعـلان

زراعة الشورى تناقش موزانة الطب البيطري

صورة أرشيفية

إعـلان

انتقد المهندس السيد حزين رئيس لجنة الزراعة بمجلس الشورى موزانة الطب البيطري وخاصة البند الخاص بالأجور والمكافأت، مطالبا بتوحيد بند الأجور والمكافأت تحت مسمى واحد نستطيع من خلاله معرفة دخل كل موظف حتى لا يكون هناك تفاوت بين الأطباء البيطريين في الحضر وفي المدن، مستنكرا أن تكون الموازنة بهذا الشكل الذي "يتوه" معه المحاسبون. وشدد حزين خلال اجتماع اللجنة اليوم على رفض مجلس الشورى توريد أجهزة الدولة التي تمتلك صناديق وحسابات خاصة نسبة 20\% من ايرادات هذه الصناديق إلى وزارة المالية، مؤكدا أن هذا نظام عشوائي وأنه سيتم العمل على توريد كل إيرادات الصناديق والحسابات الخاصة إلى الدولة ... والدولة هي التي تتكفل بصرف كل مستحفات هذه الأجهزة بما يطور من أداء العمل فيها ويحقق كرامة العاملين بها حتى يكون هناك شفافية في كل مليم يدخل أو يخرج من الدولة، ولا يكون هناك أي باب من الأبواب التي تمرر الفساد. وأكد أن اللجنة تسعى جاهدة لفصل الطب البيطري عن الزراعة، موضحا أن هناك عجز في موازنة الطب البيطري قارب على المليارين هذا العام، في الوقت الذي طالب فيه النائب حسين ابراهيم وكيل اللجنة بأن يكون هناك جدولا متدرجا لتعديل بنود الموازنة بالوزارة والعمل على هيكلة العمل داخلها بما سطور من أدائها. من ناحية أخرى، أكدت آمال علي ممثلة وزارة المالية أن سياسة وزارة المالية هي توفير الاعتمادات المالية لتقديمها للمواطنين مع الارتباط بسقف اعتمادات محددة، في الوقت الذي أكد فيه عادل أنور مسئول الطب البيطري أن هناك مصادامات كثيرة مع وزارة المالية "فماذا نفعل "، موضحا أن المجازر تحتاج على سبيل المثال الى صيانة لحماية المواطن والبيئة واستمرار القدرة على التشغيل حيث طالب بأن تكون نسبة 20\% المخصصة من الطب البيطري لوزارة المالية للصيانة إلا انه تم الرفض. من جانبه أكد ياسر حموده عضو اللجنة على ضرورة التركيز على الايرادات وعمل حصيله ايرادات لتغطيه العجز فى الموازنة، موضحا ان محافظة القليوبية تعانى من عدم وجود حصيلة للخدمات البيطرية، في الوقت الذي لم تزد فيه ايرادات محافظة الغربية عن عشرة ألاف هذا العام بالمقارنة بالعام الماضي حيث كانت 70 الفا، وبعض المحافظات تعمل بصناديق خاصة، مؤكدا على ضرورة الاهتمام بافكار جديدة مبتكرة غير تقليديه لزيادة الايرادات وتغطيه عجز الموازنة.

إعـلان
إعـلان

إعـلان
إعـلان
إعـلان